الكشف عن السبب الرئيسي لخروج أوزيل من أسوار القلعة البيضاء

أوزيل وصديقته ماندي كابريستو

أوزيل وصديقته ماندي كابريستو

تقارير إخبارية كشفت أن “المغامرات العاطفية” للألماني الدولي مسعود أوزيل كانت السبب الرئيسي وراء رحيله عن ريال مدريد الإسباني بشكل مفاجئ إلى أرسنال الإنجليزي.

وأشارت صحيفة “الموندو” الإسبانية إلى أن مغامرات أوزيل العاطفية دفعت إدارة ريال مدريد للسعي للتخلص من أوزيل.

وذكر التقرير  أن أوزيل خاض مغامرات عاطفية “كما لم يفعل من قبل” بعد انفصاله عن انا ماريا لاخربلوم في عام 2010 ما أثر سلبا على مستواه في التدريب.

وأضاف : ” أن المغامرات العاطفية التي خاضها أوزيل مع أيدا يسبيكا أطلقت صافرات الإنذار في أروقة النادي الإسباني “.

وما جعل الطين يزداد بله بالنسبة لأوزيل، أن الأتصال الذي أجراه المدير الفني للمنتخب الألماني خواكيم لوف للتحذير من الحياة “الجامحة” التي يعيشها اللاعب.

وأشارة الصحيفة إلى أن المدير الفني لريال مدريد آنذاك جوزيه مورينيو اجتمع بأوزيل ليحذره من يسبيكا، التي سبق وأن أقامت علاقات مع لاعبيه أثناء توليه الإدارة الفنية لإنتر ميلان الإيطالي.

وعقب انتقاله إلى أرسنال الإنجليزي مقابل 50 مليون يورو، بدأ أوزيل مع كابريستو حياة جديدة في لندن، وتحديدا في تشيلسي، بناء على رغبة صريحة منها، رغم أن النادي حذره من بعد المسافة.

اترك تعليقاً