دورتموند يسعى لتجاوز النكسة الأوروبية المبكرة عند مواجهة أبويل

بوروسيا دورتموند في دوري أبطال أوروبا

هزيمتين متتاليتين في دوري أبطال أوروبا، لن تسمح لفريق بوروسيا دورتموند باللهو عندما يحل ضيفًا على فريق أبويل نيقوسيا القبرصي الثلاثاء في الجولة الثالثة، فالفوز أو الخروج الرسمي والمبكر لأول مرة منذ سنوات طويلة جدًا.

وكان دورتموند خسر أمام توتنهام الإنجليزي 3-1 وتلقى نفس النتيجة أمام ريال مدريد في دورتموند.

تعتبر هذه المباراة صعبة على نفسية لاعبي دورتموند بعد الهزيمة المفاجئة التي تلقاها الفريق أمام لايبزيغ في منافسات الدوري الألماني ليتقلص الفارق مع بايرن ميونخ بفارق نقطتين فقط.

وكان دورتموند قد تجاوز دور المجموعات في آخر 5 مشاركات له في البطولة الأوروبية الأم، وعلى المدرب بيتر بوس تطوير المستوى الذي ظهر به أمام ريال مدريد وتوتنهام إن أراد تجاوز أبويل، فمثل هذه الفرق الصغير دائمًا ما تسببت بالمشاكل لفرق كبيرة مثل دورتموند.

ولكن لدى الفريق القبرصي تاريخ سيء أمام الفرق الألمانية، حيث خسر في 14 مباراة من أصل 16 مواجهة وفاز في مواجهة واحدة فقط، وبالتالي هزيمة دورتموند أمام هذا الفريق ستعتبر أزمة للمدرب الهولندي بيتر بوس وليس لفريقه لوحده.

الهجوم منذ اللحظة الأولى على فريق نيقوسيا سيكون خيار مؤكد للمدرب بوس، ولكن مع الحذر بحيث عليه تأخير بعض اللاعبين لقبل خط منتصف الملعب.

قد تتسائل عزيزي القارئ إن كان هنالك أمل للعملاق الألماني في تجاوز دور المجموعات أم لا؟ الخبر الجيد أم 10 فرق تجاوزت المجموعات بعد الخسارة في أول جولتين منها ليفركوزن وفيردر بريمن، لكن الأمر يتوقف على عودة دورتموند لخط الانتصارات دون توقف.

لا تنسى مشاركتنا رأيك عزيزي القارئ فيما إذا كنت ترى أن دورتموند قادر على تجاوز دور المجموعات من عدمه عمومًا وتجاوز مبارتي أبويل نيقوسيا ذهابًا وإيابًا على الأقل.

اترك تعليقاً