رسمياً: فرانك ريبيري خارج مونديال البرازيل

ريبيري
تلقى المنتخب الفرنسي ضربة موجعة بتأكد غياب نجمه الأول فرانك ريبيري عن مونديال البرازيل بسبب إصابة في الظهر.

فرانك ريبيري والذي يشعر بألام في أسفل الظهر كانت سبباً لجلوسه على مقاعد البدلاء في نهائي كأس المانيا بين فريقه بايرن ميونخ وبروسيا دورتموند (2-0) قبل أن يضطر للدخول وتعويض فيليب لام الذي خرج مصاباً من تلك المباراة لم يستطع أن يكمل تلك الملحمة حتى نهايتها ما جعل المؤشرات تسوء قبل المونديال.

قبل أيام لم يشارك ريبيري في مباراة منتخب بلاده ضد الباراغواي ولكنه جلس على مقاعد البدلاء ما جعل الجميع يظن أن ريبيري الذي يقوم بتدريبات انفرادية قد يلحق بالمونديال وهذا فنده اليوم النجم نفسه في تصريحه لصحيفة بيلد الألمانية:”أشعر بالأسف لنفسي و على منتخب بلادي كما أعتذر لجماهير المنتخب لأنني لن أستطيع المشاركة”.

بهذا ينضم فرانك ريبيري لقائمة طويلة من النجوم التي حرمتهم الإصابة من المشاركة في المونديال أبرزهم الكولومبي فالكو والألمانيين ماريو غوميز شميلسر وغوندوغان ولارس بيندر كذلك الإسبانيان خيسوس نافاس وتياغو الكانتارا.

اترك تعليقاً