الرئيسية / الدوري الألماني / بروسيا دورتموند يتمسك بخيط عنكبوت قبل السقوط عن حافة الجبل

بروسيا دورتموند يتمسك بخيط عنكبوت قبل السقوط عن حافة الجبل

بروسيا دورتموند في الحضيض فما الحل؟

سقط بروسيا دورتموند مرة أخرى، والأوضاع أصبحت لا تُطاق داخل أسوار النادي، أمام بايرن ميونخ جاء كلوبو وأراد الفوز، ولكن لو حدث ذلك فهو مفاجأة من العيار الثقيل، كلوب ما زال يتحدى وهو بالقاع وكأنه لا يرى أنه بالحضيض، يظن نفسه ما زال في القمة، ولا يعلم واقع حاله وحال جماهيره التي ستغضب يوماً ما حتماً، ولكن كلوبو ما زال متمسكاً بفكرة أنه عملاق أوروبي يحقق إنتصارات أوروبية متتالية ولا أحد يستطيع إيقافه أو هز شباكه على الأقل في ثلاثة مباريات، نعم هذا إنجاز كبير وكبير جداً، ولكن ماذا لو سقط بروسيا دورتموند أمام غلطة سراي يوم الثلاثاء؟

في الجولة القادمة سيواجه بروسيا دورتموند عملاق الماني قديم عاد بقوة مخيفة هذا الموسم، 17 مباراة متتالية بدون أي هزيمة، يا له من سجل مثير، وما يزيد من إثارة هذا الرقم التاريخي، أن هذه أفضل نتائج يُحققها النادي منذ عام 1971، أي منذ 43 عام، فكيف يمكن لبروسيا دورتموند المُشوه على قول الزميل “خالد شريم” أن يهزم فريق يمر بأفضل أحواله منذ 43 عام؟

هنالك طريقة للفوز على مونشنغلادباخ، ولكن ليس بالتحدي كما فعل أمام البايرن وخسر الرهان في آخر 10 دقائق، بل بالعقل والتدبر، وذلك من خلال قراءة الخصم جيداً، وعلى الأقل، أنصح بروسيا دورتموند بالإعتماد على الدفاع المكثف والمرتدات السريعة، هذا الحل الأفضل، وإلا سيلقى كلوب نفسه متعرضاً لهزيمة مُذلة جداً، أمام أقوى فريق الماني في الوقت الراهن على مستوى الإرتداد من الدفاع للهجوم، فالبايرن ولولا براعة وأسطورة مانويل نوير لتذوق هزيمة تاريخية من مونشنغلادباخ، فكيف سيكون حال دورتموند “السيء جداً” على المستوى الدفاعي؟

من وجهة نظري، فإنني لا أرى فرصة جيدة لبروسيا دورتموند أمام بوروسيا مونشنغلادباخ، أمام البايرن وضعت النسبة 50% لكل فريق لأن دورتموند دائماً يحاول اللعب بأفضل شكل أمام العدو اللدود البايرن، ولكن أمام غلادباخ لا يوجد ضغينة فعلى ماذا سيعتمد الفريق؟

لن أتحدث عن المباراة وفي صميم قلبي أعلم أن بوروسيا مونشنغلادباخ قادر على تلقين دورتموند درساً تاريخياً قاسياً يُذكره به بنتيجة قديمة وعريضة جداً، أكبر هزيمة في تاريخ البوندسليغا (12-0)، لذا على كلوب الدراسة جيداً قبل مواجهة عملاق السبعينيات.

البوروسيا يمر بحال سيئة لدرجة لا تُطاق، الجميع صعد من فوق ظهره، والآن فرايبورغ هو الآخر فعلها، ورمى خلفه دورتموند في المركز السابع عشر متقدماً على أسوأ فريق في البوندسليغا على الإطلاق وهو فيردر بريمن الذي يملك 5 نقاط فقط، يا العار! عملاقين في الحضيض والقاع!

ولكن ماذا لو إنهزم بوروسيا أمام غلطة سراي في السيغنال إيدونا بارك هذا الإسبوع؟ أعتقد أن كلوب سيكون حينها غير قادر على الكلام، ولن يجد ما يتمسك به، فهو كمن تعرض لزحلقة من على حافة جبل، وتمسك بخيط عنكبوت، وما أسهل إنقطاع خيط العنكبوت عندما تكون فريق عملاق بحجم دورتموند، أمام غلطة سراي، إما ضخ الروح المعنوية مؤقتاً على الأقل مرة أخرى، أو زيادة الطين بلة، هذا الحال، وهذا الواقع.. هذا واقع أسود الفيستفال المؤلم.. والمؤلم جداً!

تابع صفحة الكاتب على الفيس بوك

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بوروسيا دورتموند يغتصب مانشستر يونايتد في الكأس الدولية للأبطال

بوروسيا دورتموند يغتصب مانشستر يونايتد بحضرة مورينيو

نادي بوروسيا دورتموند الألماني يقسو على مانشستر يونايتد الإنجليزي الذي يقوده خوسيه مورينيو، ويغتصبه برباعية ...