الرئيسية / غير مصنف / سبيرانوفيتش”لن يخيفنا شيء”

سبيرانوفيتش”لن يخيفنا شيء”

أمضى بوستيكوجلو سنوات عديدة وهو يدرب منتخبات أستراليا الشابة، بالإضافة إلى إدارة دفة ناديي بريسبان رور وملبورن فيكتوري. وبالنظر إلى أن العديد من لاعبيه السابقين أصبحوا اليوم في صفوف كتيبة السوكيروز التي ستخوض كأس العالم البرازيل FIFA 2014، فإن التآلف مع أسلوبه الكروي يمثل سر نجاح التأقلم السريع مع ربان السفينة الجديد. تقاطعت المسيرة الكروية لكل من مات مكاي وماثيو سبيرانوفيتش ومايل جيديناك مع المدرب بوستيكوجلو في بطولات FIFA الخاصة بالفئات الشابة، وقد اتفق النجوم الثلاثة على أن أسلوبه الفريد لكرة القدم يمثل عامل نجاح أساسي لكتيبتهم. 

وقال سبيرانوفيتش مدافع وسترن سيدني لموقع FIFA.com: “في حال كان اللاعبون على معرفة مسبقة بالمدرب فإن هذا يمنحهم خطوة إضافية للأمام منذ البداية، فهم على علم بالأسلوب الكروي الذي يحبّه وفلسفته الكروية. لعبتُ تحت إمرة أنجي في كأس العالم تحت 17 سنة في البيرو [عام 2005]. كانت تجربة عظيمة، اللعب على هذا المستوى في هذا العمر الصغير يمثل تجربة تعليمية رائعة.” 

وأضاف قائلاً: “علاقة المدرب واللاعب تكون أفضل إن كانا يعرفان بعضهما البعض جيداً، يعرفني أنجي منذ أن كنتُ صغيراً، وأنا أعرف ما يتوقعه ويطلبه من اللاعبين، وهذا ما يشكل ميزة إضافية للمدرب واللاعب.”  

كان مكاي جزءاً من الكتيبة الأسترالية عام 2003 التي خاضت كأس العالم تحت 20 سنة FIFA ـ إلى جانب زميلهما في البرازيل 2014 ألكس ويلكنسون. وتذكر مكاي تلك التجربة بالقول: “كان ذلك منذ فترة طويلة وقد فزنا بمجموعتنا في البطولة التي استضافتها دولة الإمارات، ولكن تم إقصاؤنا من الدور التالي، وهو ما شكّل خيبة أمل. كانت تجربة جيدة، وإني سعيدٌ لأجله كونه يقودنا في كأس العالم.” و اضاف قائلا: ”’ إنها الحرية. أعتقد أن لا يُنتظر منا أي شيءعلى وجه التحديد وهو ما يناسب الأسلوب الكروي الذي نتّبعه. ليس أمامنا أي شيء لنخسره. يجب أن نكون شجعاناً، يجب أن نقاتل، وهو ما يفعله الأستراليون ”’

 

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لوكاس بودولسكي وميروسلاف كلوزه إلى بروسيا دورتموند!

صحيفة “التولك سبورت” تؤكد إقتراب بودولسكي من البوندسليغا وبالضبط إلى فريق بروسيا دورتموند لإنقاذ الموسم ...