الرئيسية / الدوري الألماني / أسود بروسيا دورتموند تكتسح مونشنغلادباخ وتنذر مدينة مانشستر

أسود بروسيا دورتموند تكتسح مونشنغلادباخ وتنذر مدينة مانشستر

بروسيا دورتموند

سحق بروسيا دورتموند غريمه بوروسيا مونشنغلادباخ في مباراة ديربي فيستفاليا التي أقيمت على ملعب سيغنال إيدونا بارك بنتيجة عريضة جداً قدرهاً خمسة أهداف كاملة ليوجه بذلك أبناء المدرب يورغن كلوب تحذيراً شديد اللهجة للفرق الألمانية مجدداً ولمانشستر سيتي الإنجليزي المنافس القادم في دوري أبطال أوروبا.

كاد مونشنغلادباخ أن يسجل هدف التقدم من خلال مهاجمه هانكه الذي إنفرد بالحارس فايندلفلر لكن الآخير أستبسل في إبعاد الكرة، وفي الدقيقة السادسة جاءت أولى محاولات بروسيا دورتموند بتصويبة من غوندوغان لكنها ذهبت سهلة بين أيدي الحارس.

وبعد ذلك بستة دقائق فقط نفذ شميلتزر كرة ركنية إرتقى لها المدافع سوبوتيتش عالياً وحولها برأسه نحو المرمى لكن القائم كان متواجداً ليحرمه من تسجيل الهدف الأول في المباراة، وحاول ماركو رويس بعد ذلك أن يسجل في مرمى فريقه السابق لكن تير ستيجن تألق وأمسك بالكرة.

ثم حاول مايك هانكه للمرة الثانية بعدما وجه تصويبة صاروخية نحو مرمى دورتموند ولكن كرته القوية واجهت تصدي أكبر من الحارس فايندلفلر، وواصل دورتموند إهدار الفرص بعدما عبر رويس منطقة الجزاء من الطرف الأيسر ثم مرر كرة لزميله شيبر لكن الآخير عجز حتى عن لمس الكرة أمام الشباك الفارغة.

وفي أخطر فرصة في شوط المباراة الأول عندما مرر غوتزه كرة لزميله شيبر وحاول الآخير تحويل الكرة داخل الشباك بكرة عالية على الحارس لكن ستيجن يتألق بإبعاد أصعب كرة ممكنة.

حملت الدقيقة الخامسة والثلاثين أولى أهداف المباراة والذي جاء من خلال المهاجم البارع ماركو رويس بعدما إنطلق بسرعة كبيرة مخترقاً ثلاثة مدافعين ثم سدد الكرة (كوبري) بين اقدام الحارس ستيجن معلناً عن تقدم فريقه بالهدف الأول.

لكن أصحاب السيغنال إيدونا بارك لم يكتفوا بهدف واحد، بل إستطاعوا إضافة هدف ثاني وهذه المرة من خلال المدافع الصربي نيفين سوبوتيتش الذي حوّل كرة من ركلة حرة مباشرة إلى داخل الشباك برأسية دقيقة وجميلة (40) معلناً عن تقدم فريقه بالهدف الثاني.

أنقذ الحارس أندريه تير ستيجن فريقه من هدف ثالث وقاتل قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة فقط، بعدما إستطاع التفوق على مهارة ماركو رويس الذي حاول بدوره تخطي ستيجن لكنه عجز بعد إبعاد الآخير للكرة.

وبعد عدة محاولات عاد ماركو رويس وسجل واحد من أجمل أهداف الجولة في الدقيقة 70 بعد كرة ثنائية مع ماريو غوتزه ثم صوب كرة قوية من الزاوية اليمنى لمنطقة الجزاء إستقرت بالزاوية اليمنى للمرمى لتصبح النتيجة 3-0 لدورتموند.

لكن الأسود لم يكتفوا بثلاثة أهداف بل سجلوا الهدف الرابع وهذه المرة من خلال لاعب الوسط الكبير الكاي غوندوغان الذي حول كرة عرضية إلى داخل الشباك معلناً عن تقدم فريقه بالهدف الرابع وكان ذلك في الدقيقة 79.

وفي الدقيقة 83 أنقذ الحارس فايندلفلر فريقه من تلقي هدف وحرم مونشنغلادباخ من تسجيل هدف الشرف بعد التصدي لإنفراد غلادباخ، وفي الوقت الذي ظن فيه الجميع أن النتيجة لن تتغير سجل بروسيا دورتموند الهدف الخامس بعد تمريرة من غوندوغان وصلت لكوبا والآخير وضع الكرة داخل الشباك بتصويبة من منطقة الجزاء وذلك في الدقيقة 85.

بهذا الفوز إرتقى بروسيا دورتموند للمركز للنقطة الحادية عشر في المركز الثالث بالشراكة مع شالكة، بينما تجمد رصيد مونشنغلادباخ عند النقطة السادسة في المركز الثاني عشر.



عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

بايرن ميونخ يفوز على هوفنهايم في افتتاح البوندسليغا

بايرن ميونخ يحقق فوزًا مقنعًا في افتتاح البوندسليغا

حقق نادي بايرن ميونخ فوزًا على نادي هوفنهايم بثلاثة أهداف لهدف وحيد في المباراة الافتتاحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline