الرئيسية / الكرة العالمية / الأهلي المصري بطلاً لإفريقيا للمرة السابعة بالفوز على الترجي

الأهلي المصري بطلاً لإفريقيا للمرة السابعة بالفوز على الترجي

227800hp2

ظفر النادي الاهلي بلقبه السابع لبطوله دوري أبطال افريقيا واكد زعامته للقاره السمراء بفارق لقبين عن اقرب ملاحقيه نادي الزمالك، وهذا بعد الفوز في اياب النهائي علي نادي الترجي الرياضي التونسي حامل اللقب في قلب رادس بهدفين مقابل هدف.

مباراه العوده للنهائي تفوق فيها زعيم القاره النادي الاهلي بالطول والعرض بعد التعادل المخيب في الاسكندريه بهدف لمثله، بينما الترجي لعب اسوا مباراه له في البطوله حتي الان.

شوط اهلاوي اول استحواذ واداء لصالح المارد الاحمر الذي فرض شخصيته علي الترجي وسط غياب واضح لابرز نجوم حامل اللقب ابرزهم “يوسف المساكني” الذي تاكد خطا معلول في الدفع به منذ البدايه.

بدايه الهجمات كانت من الجانب الاهلاوي عبر المهاجم السيد حمدي الذي استلم كره علي حدود منطقه الجزاء في الدقيقه 10 واستدار ليصوبها ارضيه ولكنها ذهبت سهله في يد الحارس “المعز بن شريفيه”.

كثف الاهلي ضغطه واضاع المايسترو “حسام غالي” كره جديده بعد تقدم وتوغل من عمق الملعب وتصويبه قويه من علي بعد 26 يارده ولكن الكره ذهبت فوق مرمي الترجي.

لم تظهر اي محاوله لاصحاب الارض في الشوط الاول سوي كره للمتحرك والمزعج “يانيك نيانج” في الدقيقه 31 ولكن طمع نيانج اضاع علي الترجي كره كادت تكون الهدف الاول ولكن المهاجم الكاميروني بعد افضليه مهاجمين علي مدافع واحد بتسديده سهله في يد اكرامي.

عاد الاهلي وسيطر علي المجريات وخاصه وسط الميدان الذي تفوق فيه “غالي وعاشور” علي ثنائي الترجي “الراقد ومولهي”.

وفي الوقت الذي كان اليوط الاول يذهب فيه للنهايه بنتيجه البياض تمكن افضل بديل في افريقيا 2010 “محمد ناجي جدو” من وضع الاهلي في المقدمه وتسجيل الهدف الاول من عمل رائع من المهاجم “السيد حمدي” الذي تقدم في الجانب الايسر وارسل عرضيه ارضيه لجدو حولها بلمسه في شباك الترجي معلنًا عن فرحه حمراء قبل نهائيه الشوط الاول.

شطر اللقاء الثاني لم يعرف في بدايته تحسن للترجي، ولكن تفوق “يانيكنيانج” بقوه بنيانه علي دفاع الاهلي واضاع في الدقيقه 52 كره لا تضيع بعد عرضيه استقبلها بلمسه واحده ولن كرته مرت بضع ياردات بجوار مرمي النادي الاهلي.

شخصيه الاهلي جعلته يستمر في هجومه ولم ينكمش للمواقع الدفاعيه بعد الهدف الاول، وبالفعل تمكن الفريق المصري من وضع هدفه الثاني عبر المجتهد ونجم المباراه “وليد سليمان” بعد مرور ساعه من اللعب، قصه الهدف جاءت بعد مجهود فردي رائع من لاعب انبي السابق الذي مرر كره بينه وبين جدو الذي اعادها له ليتفوق سليمان علي المدافع التونسي “محمد بن منصور” الذي راوغه وانفرد بالحارس ووضع تصويبه علي يسار بن شريفيه سكنت الشباك.

الهدف جعل بعض جماهير المكشخ تغادر الملعب قبل ان يتمكن افضل لاعب في صفوف عملاق باب سويقة الكاميروني “يانيك نيانج” من تسجيل هدف تقليص الفارق في الدقيقه 84 بعد انفراد بمرمي الاهلي.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

بوفون أفضل حارس بالعالم 2017

بوفون أفضل حارس بالعالم 2017 والكشف عن التشكيلة المثالية من «فيفا»

فاز الإيطالي جانلويجي بوفون بجائزة أفضل حارس مرمى بالعالم لعام 2017 المقدمة من الإتحاد الدولي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر