الرئيسية / دوري أبطال أوروبا / تباين واضح في نتائج الفرق الألمانية في دور 16 من دوري أبطال أوروبا

تباين واضح في نتائج الفرق الألمانية في دور 16 من دوري أبطال أوروبا

تنزيل

سجلت الفرق الألمانية نتائج متباينة في مرحلة الذهاب من دور 16 في دوري أبطال أوروبا على الرغم من تحقيقها إنجازاً قل ما يحدث بتأهل 4 منها إلى هذا الدور وهذه الفرق هي بايرن ميونخ بروسيا دورتموند شالكة وباير ليفركوزن .

باير ليفركوزن ثاني البوندسليغا سقط على أرضه وبين جماهيره برباعية مدوية أمام باريس سان جيرمان في مباراة ظهر فيها الفريق الألماني أنه ضعيف دفاعياً وعقيم هجومياً في مباراة حاول فيها أن يحتفظ ولو بقليل من هيبته أمام جماهيره إلا أنه لم يستطع أمام سيطرة باريس سان جيرمان ودفاعه القوي ليظهر المدرب سامي هيبيا معدوماً من الحلول أمام إبداعات زلاتان ابراهيموفيتش ورفافه .

الممثل الثاني لألمانيا كان بطل أوروبا والعالم بايرن ميونخ والذي حل ضيفاً ثقيلاً على أرسنال في مباراة أظهر فيها البايرن ميونخ جبروت الكبار ولقن أرسنال درساً قاسياً لن ينساه آرسن فينغر أبداً فبايرن ميونخ ولاعبوه عزفوا أجمل الألحان في لندن ويكفي كمثال إبداعات توني كروس الذي قام ب 144 تمريرة صحيحة بينما قام لاعبو ارسنال جميعا ب 150 تمريرة صحيحة وهذا يدل على أن بايرن ميونخ قد تحكم في ملعب المباراة طولاً وعرضاً في مباراة أظهر فيها بيب غوارديولا قدرة فائقة على التعامل مع المباريات و تقديره السليم في إختيار تبديلاته فعاد البايرن من لندن بفوز ثمين بنتيجة 2-0 لتضع له قدماً في الدور ربع النهائي .

العملاق الأصفر بروسيا دورتموند وصيف بطل أوروبا بدوره أثبت أنه لا يزال يمتلك إبداعات الموسم الماضي فتحدى برد روسيا عندما جل ضيفاً على زينيت سان بوترسبيرغ وأظهر البوروسيا قوة في الشخصية فدخل المباراة وسجل هدفين في غضون 5 دقائق من البداية كانت كفيلة في حسم المباراة له حتى بعد تسجيل زينيت هدفيه من أخطاء تحكيمية فكان الهدف الأول تسللاً واضحاً ,أما ركلة الجزاء التي سجل منها الهدف الثاني فهي غير صحيحة أبداً ومع هذا قام بروسيا دورتموند بتوسيع الفارق في كل مرة يعود فيها الفريق الروسي وهذا ما يدل على تركيز اللاعبين والفريق الأصفر بفيلسوفه يورغن كلوب على هذه البطولة .

وقبل أن ننهي صفحة مباراة بروسيا دورتموند علينا أن نشيد بمجهودات نجم البوروسيا ماركو رويس الذي قام في غضون 5 دقائق بصناعة هدف وتسجيل أخر هدفين كانا كفيلين بقتل المباراة وحسمها لبروسيا دورتموند .

الفريق الأخير من البوندسليغا كان الملكي شالكة والذي خيب أمال الجميع حين أستضاف ريال مدريد الإسباني على ملعبه ليتلقى صفعة قوية بخسارته بنتيجة 6-1 في مباراة أظهرت أن شالكة لا يزال لديه نقاط ضعف كثيرة أبرزها المدرب ينز كيلر الذي لم يستطع التعامل مع المباراة بشكل جيد مما أدى إلى إنهيار الفريق أمام هجوم ريال مدريد فتلقوا في شباكهم 6 أهداف كاملة وسمحوا لريال مدريد بأن يفرضوا أسلوبهم على أرضية الميدان دون أن يستطيعوا قطع الكرة من لاعبي ريال مدريد وتعتبر هذه النتيجة هي الأقسى لشالكة في تاريخه بدوري الأبطال ليكون شالكة منطقياً خارج البطولة بإنتظار مباراة الأياب التي ستكون مباراة تحصيل حاصل .

يذكر أن نسخة 2013 شهدت نهائياً ألمانياً خالصاً بين بايرن ميونخ وبروسيا دورتموند في ملعب ويمبلي فاز به البافاري بهدفين لهدف .

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

بايرن ميونخ في مواجهة إشبيلية

المرشحين للفوز في ذهاب ربع النهائي

كنت قد تحدثت عن مواجهة بايرن ميونخ وإشبيلية في مقال سابق بعنوان «بايرن ميونخ ليس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر