الرئيسية / الدوري الألماني / تحليل | شالكة يرتدي ثوب “تشيلسي” بقيادة “دي ماتيو”

تحليل | شالكة يرتدي ثوب “تشيلسي” بقيادة “دي ماتيو”

دي ماتيو نجم البوندسليغا الجديد
دي ماتيو نجم البوندسليغا الجديد

معتصم ابو الذهب – الكاميرات وأضوائها توجهت نحو دي ماتيو مدرب شالكة الجديد قبل مباراته الأولى أمام هرتا برلين، وبعد إنطلاق صافرة الحكم النهائية، سطع نجم دي ماتيو سريعاً بعدما أدى شالكة أفضل مبارياته من ناحية الآداء والنتيجة منذ قيادة ينز كيلر للفريق، ليثبت المدرب الإيطالي أنه نجم قادم بقوة للسطوع في سماء البوندسليغا.

والأمر الذي إتضح فيه أسلوب دي ماتيو، هو الحذر والإستقرار ثم خطف الأهداف، تماماً كما فعل مع نادي تشيلسي، وهذا ما شاهدناه أمام برلين، حيث سيطر نادي العاصمة وسدد أكثر من شالكة، ولكن الأزرق الملكي إستطاع تسجيل الأهداف بأقل عدد ممكن من الفرص، ما يجعلنا نشاهد وآخيراً فريق الماني يقلل من إهداره للفرص، ويسجل سريعاً دون الحاجة للإستحواذ أو توجيه أكثر من 15 محاولة نحو مرمى الخصم.

والمخطط التالي يُوضح لكم أسلوب شالكة الدفاعي، حيث أن كافة اللاعب ما بين خط منتصف الملعب ونصف ملعبه ليظهر بحلة دفاعية بحتة، فيما يوضح ذات المخطط كيف أن هرتا برلين بجميع لاعبيه يتمركزون ما بين منتصف الملعب ونصف ملعب الخصم ليظهر بحلة هجومية بحتة، ولكن الأول ينتصر والآخر ينهزم، وهذا ما يعني بالفاعلية في كرة القدم.

شالكة الأزرق - هرتا برلين البرتغالي
شالكة الأزرق – هرتا برلين البرتقالي

من ناحية أخرى فقد هدد شالكة الخصم 7 مرات من ضمنها 3 محاولات على المرمى تم تسجيل هدفين بالضبط، ما يعني أن شالكة إستطاع سجل أهداف بما نسبته 66% من الفرص التي وجهها على مرمى الخصم، فيما حاول الخصم 15 مرة من ضمنها 4 مرات على المرمى ولم يسجل أي هدف، ولم نشاهد فريق الماني يستغل فرصه أكثر من هذا منذ سنوات طويلة، حيث تتسم فرق البوندسليغا محلياً وأوروبياً بإهدار الفرص، وعليها صناعة عشرات الفرص لتسجيل الأهداف، ولكن هذا وفي أولى مباريات شالكة بقيادة ماتيو أصبح غير موجوداً.

غير أن شالكة خسر الإستحواذ رغم أن المباراة اقيمت على ملعبه وأمام خصم أقل إمكانيات منه، فقد إكتفى الأزرق الملكي بما نسبته 44%، فيما كان نصيب الأسد للخصم بنسبة 56%، فأي شالكة يحاول دي ماتيو صناعته؟ هذا الشالك 04 الذي إنتظرناه طويلاً، وأعتقد أن دي ماتيو سينجح بقوة مع الأرزق الملكي وسيعيده لسكة التاريخ مرة أخرى، وذلك بأسلوبه الدفاعي الإيطالي الخطير.

شالكة يملك أسماء ونجوم قادرة على جعله لتقديم كرة قدم مميزة محلياً وأوروبياً، وكان يفتقد لشخصية الكبار فحسب بقيادة ينز كيلر وآخرين، ولكن دي ماتيو بطل أوروبا، لا يتوانى عن غرز شالكة بإبر كبرى شخصيات أوروبا، لذلك فإن العامل الوحيد الذي يجعل لشالكة نقطة ضعف، سيتم التخلص منه نهائياً، وجعله صلباً دفاعياً وفعالاً على المستوى الهجومي، لذا إنتظروا شالكة جميل جداً، وعن المواجهة المقبلة أمام ليفركوزن، فإن دي ماتيو سيواجه واحد من أصعب الرهانات على الإطلاق، روجر شميدت لديه مشاكل دفاعية ولكن لديه هجوم كاسح، ودي ماتيو لن يخاطر، وسيلعب بأسلوبه الدفاعي، فمن سينتصر؟ لن أتحدث عن هذا، ولكن هزيمة ليفركوزن أو هزيمة شالكة، فهذا طبيعي، لأن هذه المباراة ستجمع عملاقان والتعادل الأفضل لكلاهما، إلا أنهما قد لا يرضيا بهذا، لذا سنشاهد فريق فائز والله أعلم.. والله ولي التوفيق.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

بايرن ميونخ يفوز على هوفنهايم في افتتاح البوندسليغا

بايرن ميونخ يحقق فوزًا مقنعًا في افتتاح البوندسليغا

حقق نادي بايرن ميونخ فوزًا على نادي هوفنهايم بثلاثة أهداف لهدف وحيد في المباراة الافتتاحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline