الرئيسية / الكرة الاسبانية / تحليل | مباراة الثلاثة نقاط، برشلونة أم ريال مدريد؟

تحليل | مباراة الثلاثة نقاط، برشلونة أم ريال مدريد؟

برشلونة وريال مدريد في صراع القمة
برشلونة وريال مدريد في صراع القمة

قمة كروية بين العملاقين الإسبانيين برشلونة وريال مدريد مساء اليوم على ملعب السنتياغو برنابيو والجميع ينتظر المباراة بتحفظ وخوف، والسؤال الذي يبرز في مثل هذا اليوم.. من المرشح الأبرز للفوز؟

لست من الخبراء في عالم الكرة الإسبانية ولكن سأضع لكم تحليلاً كما أرى الأمور من زاويتي الخاصة والمتواضعة.

نادي برشلونة لديه نقاط قوة واضحة جداً، وأبرز تلك النقاط الهجوم عبر الأجنحة ثم الضرب بعرض منطقة جزاء الخصم بفضل وجود لاعبين أصحاب مهارات خرافية مثل نيمار وميسي واليوم سيضاف إليهم سواريز القوة العظمى، وكذلك يملك برشلونة ميزة أوروبية كبيرة تشبه ميزة دورتموند، وهي إمكانية الضرب في العمق الدفاعي بعيداً عن الأطراف كذلك، وهذا ما أطلق عليه الأسلوب العمودي في الهجوم.

لكن قوة برشلونة تكمن في وجود خطط وخطط بديلة متنوعة، ومن أبرز ميزات برشلونة الإعتماد بقوة على الكرات البينية في صفوف الدفاع حتى لو كانت هنالك كثافة عددية، فالنادي الكاتالوني يعتبر أفضل نادي في أوروبا منذ عام 2008 على مستوى التمريرات القصيرة ودقتها.

بالطبع ميزات كثيرة أخرى منها إمكانية إختراق أي دفاع في العالم بفضل وجود ثنائي مرعب على مستوى المهارة، وأقصد بالطبع ميسي ونيمار وأكرر أننا اليوم سنشاهد معهم سواريز، فيا لها من تشكيلة مخيفة، وأزعاج مهول سيتحمله مدريد من هذا الثلاثي الصعب.

لا ننسى الإستحواذ على الكرة، ووضع دعامة لخط الهجوم من خلال خط الوسط، وبالتالي فإن أي قطع للكرات يحدث، فإن ضغط كبير يواجهه حامل الكرة في منتصف الملعب لإستعادة الكرة ووضعها مرة أخرى بين أقدام المهاجمين، فكيف يمكن لريال مدريد تخطي كل هذا؟ بالطبع يمكن من خلال إستغلال نقاط الضعف الواضحة كذلك.

من أبرز نقاط ضعف برشلونة، الخط الخلفي، حيث يخطئ كثيراً في صناعة مصيدة التسلل، فيسقط بها الدفاع نفسه، ويتلقى الأهداف بسببها، وهنالك مشكلة جديدة برزت في برشلونة، وهي مواجهة مشكلة كبيرة في منع الخصم من صناعة الفرص بحال كان الخصم يضغط، فدفاع برشلونة لا يتحمل الضغط المكثف.

ماذا عن ريال مدريد؟

ريال مدريد يتميز هو الآخر بكثير من المزايا هذا الموسم، من أبرزها، اللمسة الحاسمة، والهجمات المرتدة، والتصويب عن بعد وخصوصاً بوجود توني كروس الذي يعتبر أحد أفضل المسددين من المسافات البعيدة.

كذلك يعتبر ريال مدريد من الفرق القادرة على صناعة كثير من الفرص لتسجيل الأهداف، وبالتالي فإن فرص تسجيله في كل مباراة كبيرة وكبيرة جداً، مهما كبر حجم الخصم.

لا يخفى وجود بعض المهاريين في ريال مدريد أمثال رونالدو وبيل وحتى مودريتش، وكذلك تصويب ركلات حرة دقيقة جداً.

ريال مدريد يلعب بكثير من الأحيان بأسلوب الإعتماد على المرتدات، وأمام برشلونة قد يعتمد على هذا بشكل رسمي، ولكن هنالك إيجابية وأخرى سلبية في هذا الأسلوب سأختم بها الكلام بعد قليل.

من نقاط ضعف ريال مدريد، والتي تعتبر الثغرة التي أعتقد بأن برشلونة سيضرب من خلالها، هي الدفاع أمام الهجوم المجنح والدخول بعرض منطقة الجزاء، فهذه المنطقة دخلها الخصوم بسهولة دائماً وسببوا المشاكل لريال مدريد والإحراج حتى، وأغلب الفرق التي تعرف هذه الثغرة، تستغلها لأن التسجيل بالفعل سهلاً على ريال مدريد بحال كوّنت ضغطاً من الزاوية اليمنى واليسرى، ثم إختراق المنطقة..

وكما هو حال، فإن إحدى نقاط ضعف الريال، الخطأ عند محاولة تطبيق كمين مصيدة التسلل، فالخطأ كبير جداً في تطبيقها، وسبب للريال تلقي الأهداف أكثر من مرة هذا الموسم، أضف إليها نقطة مشتركة أخرى مع البرسا، وهي إيقاف الخصم من صناعة الفرص، ولكن وجود خضيرة اليوم قد يساند خط الوسط ويقلل من صناعة الفرص للخصم.

النتيجة؟

بعد أن أوضحت نقاط الضعف والقوة لكلا الفريقين، حان الوقت لأؤكد بأن برشلونة قد يفعلها الليلة ويهزم ريال مدريد إذا ما سلّم أنشيلوتي وإستسلم للإستحواذ الكاتالوني على الكرة، فإن دفاعه غير قادر على تحمل ضغط برشلونة المتواصل، وأمام سواريز وميسي ونيمار لا يمكنك الدفاع لمدة 90 دقيقة والإكتفاء بالمرتدات، لأن كل مرتدة ستحصل عليها، سيكون برشلونة قد ضغطك على الأقل لمدة 3 دقائق، وفي كل 3 دقائق ضغط بقيادة نيمار وميسي وسواريز، هل تعتقد بأنك قادر على حرمانهم من صناعة فرصة خطيرة واحدة على الأقل؟ بالطبع لا، وصناعة فرصة خطيرة واحدة كل 3 دقائق، سيجعلك تتلقى هدفاً واحداً على الأقل كل 20 دقيقة على الأقل، ما يعني أنك قد تتلقى هدف في كل 7 فرص خطيرة تقريباً يتم صناعتها على مرماك، وهذا رقم منطقي جداً، لذلك من وجهة نظري المتواضعة أنصح أنشيلوتي بحال كان يبحث عن الفوز الليلة، بأن يلعب بأسلوب مختلف، ويضغط على الخصم محاولاً قتل أسلوبه في الإستحواذ على الكرة، على الأقل إجعله يستحوذ بنسبة 55% فقط ولكن أن تصل إلى 61% فهذا خطير جداً، وسيؤدي لهزيمة حتمية للريال الليلة، وبحال إستطاع الريال الضغط على حامل الكرة في برشلونة، فإن هذا سيجعلهم يترددون للخلف خطوة تلو الأخرى، إلى أن يصبح اللعب في نصف ملعب برشلونة، ومن هنا يمكن للريال إستغلال نقاط ضعف برشلونة في الدفاع، ولكن على الريال كذلك حماية أطرافه اليمنى واليسرى بشكل جيد، لأن إحدى أقوى نقاط قوة برشلونة الهجوم الفتاك من الأجنحة بعرض منطقة الجزاء، وهذه ذاتها نقطة ضعف ريال مدريد الكبرى، وعدم النظر إلى هذا الجانب الليلة، سيجعلنا نرى هزيمة مؤكدة للريال على ملعبه وبين جماهيره وبالطبع سيكون أمر محرج.. والله ولي التوفيق

النتيجة المتوقعة | ريال مدريد 1-3 برشلونة

إنضم لصفحة الكاتب على الفيس لمتابعة تحليلات كروية شاملة 

 

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

توني كروس وماركو رويس يحتفلان بهدف الفوز أمام السويد

هكذا تفوق «آينشتاين» الكرة «يواكيم لوف» في معجزة السويد

بانتصار المنتخب الألماني على نظيره السويدي العنيد، تم فك النحس الذي طال الألمان في المباراة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline