الرئيسية / بوروسيا دورتموند / تقرير | النفاثة.. أوباميانغ يتخطى تمريرة وكأنه ساحر!

تقرير | النفاثة.. أوباميانغ يتخطى تمريرة وكأنه ساحر!

بيير أوباميانغ
بيير أوباميانغ

ماذا فعلت يا أوباميانغ؟ نعم جعلتني أشعر بجنون، لست لوحدي، بل قدت جميع من شاهدك في العالم للجنون، وتسببت بالجنون كذلك للاعبين في أرضية الميدان.. والسبب ببساطة لأنك لست منطقياً، سرعتك يجب أن تكون محرمة في كرة القدم!

لن أطول كثيراً عليك عزيزي القارئ.. ولكن لمن لم يشاهد المباراة سأوجه كلماتي قبل أن تكون لمن شاهدها، عند نزول بيير أوباميانغ إلى أرضية الملعب تسبب بفجوة بل تسبب بشارع “هاي وي” في دفاعات نابولي، وذلك بسبب سرعته. ففي أحد اللقطات أعاد مدافع لآخر في نابولي الكرة، وشهدت الكاميرات شيء طائر باللون الأصفر، وكان أوباميانغ حيث إستطاع لحاق الكرة بل “سبق” الكرة من الأمام قبل أن يستملها المدافع ولكنها إرتطمت وذهبت منه، وهذا المشهد غير مألوف بكرة القدم.. الكرة أصبحت أمام المدافع الإيطالي بإتجاه مرماه، وأوباميانغ كان أمام الكرة، والقصد بوضوح، أوباميانغ سبق الكرة وأصبح أمامها رغم انه كان بعيداً عن المدافع بل كان بجانب اللاعب الذي مررها لزميله.. كيف حدث هذا.. لا يمكنني التوضيح.. أعيدوا مشاهدة المشهد وتأكدوا.. بل تسائلوا.. كم تساوي سرعة هذا اللاعب بالكيلو متر!!

ثم إستطاع أوباميانغ تسجيل هدف رغم سوء تمريرة ليفاندوفسكي حيث كانت سريعة بالعمق، وكانت أقرب للحارس، ولكن أوباميانغ بفضل سرعته إستطاع الوصول إليها بوقت قياسي، ثم وضع الكرة بالشباك بطريقة الكبار، مؤكداً أنه ليس فقط مجرد لاعب سرعة، بل هو اللاعب التاريخي الذي سيكون له إسمه خلال النصف الثاني من الموسم الحالي، أوباميانغ سيصبح من ملوك الشعبية في المستديرة.

قد يجب على الفيفا أن تضع قانوناً يحدد سرعة اللاعب في أرض الملعب على ألا تتجاوز رقم محدد، لأنه وببساطة فإن بيير أوباميانغ تخطى السرعة المنطقية والمقبولة في كرة القدم، فلا أحد يستطيع إيقافه أو حتى الهرب منه، لقد بات قادراً على تخطي سرعة التمرير.. فماذا بعد؟

لكن هذا لن يحدث “فقط على سبيل المزاح” وأوباميانغ نعم هو أسرع رياضي في العالم، فكما يعلم الجميع، إستطاع تخطي سرعة العداء “بولت” لذلك بات الأول في العالم حالياً، ومن سيقف بوجه هذا الرجل؟ لا أحد.. ترقبوه وراقبوه.. أوباميانغ سيصبح بل ها هو أصبح على كل لسان.. وسيكون له بصمته في كرة القدم.. وها قد بدأ بوضعها فعلاً مع الأسود.. ويمكنني التصفيق للإدارة النجاحة للأصفر الألماني، فهم أفضل من يتعاقد مع لاعبين دون الحاجة لصرف مئات الملايين.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

توني كروس وماركو رويس يحتفلان بهدف الفوز أمام السويد

هكذا تفوق «آينشتاين» الكرة «يواكيم لوف» في معجزة السويد

بانتصار المنتخب الألماني على نظيره السويدي العنيد، تم فك النحس الذي طال الألمان في المباراة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline