قبل الإياب | هدف نظيف.. هذا كل شيء؟ مدريد سيندم!

جدول هدافي الدوري الألماني جدول ترتيب الدوري الألماني
ريال مدريد عليه الندم!

ريال مدريد عليه الندم!

في مباراة جرت كأنها في الأراضي الألمانية، حقق ريال مدريد فوزاً بهدف نظيف على حساب العملاق الألماني والأوروبي بايرن ميونخ، وخطأ كبير جاء من جانب ريال مدريد.. نعم أشتم رائحة الإحتفال المبكر!

لكن ماذا فعل ريال مدريد كي يحتفل مبكراً؟ هل حقق الفوز برباعية نظيفة؟ هل حقق الفوز بثلاثية نظيفة؟ هل حقق الفوز بهدفين نظيفين؟ الإجابة عن الأسئلة الثلاثة السابقة هي “لا”.

ما فعله ريال مدريد هو تحقيق الفوز بهدف نظيف فقط! وذلك حدث على ملعب البرنابيو أمام الجمهور الإسباني وتم التخطيط لمحاولة الفوز منذ 10 أيام، حيث قام الإتحاد الإسباني بتأجيل مباراة الدوري المحلي لريال مدريد، وخطط أنشيلوتي بكل قواه العقلية وما حدث على أرضية الميدان فور إنطلاق صافرة الحكم هاوارد ويب، ببساطة أن ريال مدريد لم يستطيع تقديم مباراة كرة قدم لمدة 90 دقيقة، نعم عجز الريال بكل نجومه الوقوف ومجابهة بايرن ميونخ إن كان على مستوى بناء الهجمات، أو على مستوى المبادرة، أو على مستوى المحاولات على المرمى، أو على مستوى الإستحواذ، فكل ما فعله ريال مدريد، هجمة مرتدة ساند فيها الحظ بشكل كبير حيث مرت الكرة من تحت أقدام 3 مدافعين قبل أن تصل لبنزيمة المختلي بالشباك، فوضع الكرة داخل الشباك، فتنتهي المباراة بفوز ريال مدريد بهدف خجول، غير كافي لتحمل ضغوطات جحيم أليانز أرينا، وردة فعل أبناء بافاريا المخيفة.

ما شاهده العالم لريال مدريد في الذهاب، هو ببساطة أفضل آداء وأقسى قوة وخطة وتنظيم يمكن لهذا الفريق أن يقدمه، والنتيجة النهائية هي 1-0، بينما تُعد أسوأ مباراة هجومية لبايرن ميونخ.

ما أود الوصول إليه، هو تماماً ما أخبرت الجماهير به عندما تعادل مانشستر يونايتد على ملعبه أمام بايرن ميونخ، ففي تلك المباراة أخرج مانشستر كامل تركيزه الذهني والبدني من أجل إيقاف ماكينة بافاريا، وكان ذلك أفضل آداء للمانيو، والنتيجة النهائية 1-1، علماً بأن المانيو أهدر عدة إنفرادات كما فعل ريال مدريد تماماً، فأكدت وقتها بأن مانشستر سيندم على تلك الفرص الضائعة، لأن البايرن لن يظهر بذاك السوء الهجومي في الإياب، والمانيو لن يظهر بتلك القوة التنيظيمية في الإياب، وبالفعل حدث ما حدث وتلقى المانيو 3-1 بأدنى مجهود من قبل البايرن، وذات السيناريو يحدث الآن ما بين البايرن والريال.

في الختام ما أريد الوصول إليه، هو أن تظهر بكفاءة بنسبة 100% لمدة 180 دقيقة فهذا المستحيل في كرة القدم، ريال مدريد أظهر 100% من التنظيم الدفاعي والتركيز في شتة الكرات العالية والأرضية في الذهاب، ونعم حقق الفوز ولكن بهدف واحد حيث أهدر هدفين محققين آخرين من رونالدو ودي ماريا، بالتالي على الريال أن يكون نادماً، لأنه لن يظهر مرة أخرى بذلك التنظيم في الإياب، فلو سجل الريال هدفاً في الذهاب أولاًَ، فلن يكون سوى ضغط زائد عليهم، حيث أن البايرن سيلعب بكامل قواه الهجومية دون خشية شيء، ووقتذاك الريال سيتلقى أكثر من هدفين، ولربما تصل إلى 3 أو 4 حتى، كما حدث للريال أمام بورورسيا دورتموند في الإياب، وبالتالي أرى بأن بايرن ميونخ مرشح الآن للتأهل للدور النهائي من البطولة، رغم أن الكثيرين يرون عكس ذلك، لكن عزيزي القارئ هذا الواقع، وهذا ليس بكلامي لوحدي بل هو كلام غوارديولا ونجوم البايرن بذاتهم، فلا خوف على البايرن فهو صاحب القوة والشخصية وليس الريال الذي ظهر خجولاً على ملعبه وبين جمهوره، وإن لم يتأهل البايرن، فالفوز سيكون قادم وبقوة، لأن مسألة التأهل ما هي إلا بحاجة للحظ مهما قدمت من قوة وآداء، لذلك أرشح البايرن لو ساندهم الحظ قليلاً كما فعل مع الريال ذهاباً، وغير ذلك فالبايرن يمكن أن يودع، لأن كرة القدم لا تبتسم لك كل يوم، وعليك تقبل الهزيمة كما تحتفل بالفوز.. كل هذا والله أعلم.. في مقال قادم، سأتحدث عن ريال مدريد وما عليه فعله كي يتأهل للنهائي.

اترك تعليقاً

Adblock Detected
Please consider supporting us by disabling your ad blocker