الرئيسية / غير مصنف / قبل المباراة | البايرن ما بين العنترة والمساواة مع البقية

قبل المباراة | البايرن ما بين العنترة والمساواة مع البقية

باتي

ربما يراها البعض ليست تحدي بل سيمر البايرن من خلالها مرور الكرام، ولكن حقيقة الملاعب الروسية تؤكد عكس ذلك تماماً فالبايرن إن حقق الفوز اليوم فذلك سيؤكد مجدداً على قدرته الكبيرة والكبيرة جداً.

 

إذن فالمباراة أمام باتي بوريسوف في روسيا البضاء ستكون بمثابة تحديد مدى قدرة البايرن في التأقلم مع أجواء المباريات لهذا الموسم لكن ماذا سيعني تحقيق البايرن للفوز على باتي؟

 

من وجهة نظري المتواضعة أرى وأؤكد على أن فوز البايرن اليوم سيعني أن شأناً كبيراً سيكون ملكه، فعلى سبيل المثال كان برشلونة عجز في أكثر من مناسبة بتحقيق الفوز على الأراضي الروسية رغم أنه كان قوة لا تُقهر وعديد الفرق الأوروبية عجزت كذلك.

 

دعونا لا نذهب بعيداً من ينسى النتيجة الثقيلة التي تلقاها العملاق البافاري أمام زينيت بطرسبيرغ في روسيا ضمن الدور نصف النهائي من الدوري الأوروبي قبل أعوام قليلة.. حتماً لا ولن ينسى أحد تلك المباراة وحتى أن الإتحاد الأوروبي شكك في أن هنالك قضية فساد بين الفريقين حيث تم توجيه أصابع الإتهام على البايرن بأنه حقق عائداً مالياً ضخماً مقابل موافقته على الهزيمة أمام النادي الروسي، إلا أن حقيقة الأمر أن زينيت حقق الفوز بقدرته وفضل ملعبه وأرضه وجماهيره.

 

في الموسم الماضي كنت قد رشحت البايرن منطقياً للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا ولكن الخطوة الآخيرة فشلت على طريقة الألمان المعتادة عندما خسر الفريق بشكل درامي أمام تشيلسي، ولكن لو حقق البايرن الفوز اليوم على باتي سأعود وأكتب مقالاً أشير به على أن اللقب الأوروبي لن يكون أقرب على أي فريق أوروبي أكثر من البايرن.

 

وكل الترشيحات أعلاه سببها أن الفوز اليوم على باتي سيؤكد مدى جودة تشكيل البايرن لهذا الموسم ومرونتها على التأقلم مع كل الأجواء والمباريات وتحت أكبر الضغوطات وعلى عكس بقية الفرق الأوروبية الأخرى فهي تعاني من مشكلة على الأقل في تشكيلتها، أما البايرن فهو الفريق الأكثر عمقاً بالتشكيل ولا يملك أحد ما يملكه.

 

لكن ماذا لو تعرض البايرن للهزيمة اليوم؟ الإجابة أصبحت سهلة عزيزي القارئ، فالهزيمة أمام بوريسوف الليلة لن يكون مفاجأة بتاتاً وذلك سيؤكد على أن البايرن ليس خارقاً للعادة بل يمكن هزيمته كأي فريق أوروبي آخر، إلا أن ذلك لن يجعله يخرج من نطاق الترشيحات لنيل اللقب الأوروبي، ولكن سيجعله متساوي في الحظوظ مع الفرق الكبرى أمثال برشلونة وريال مدريد.

 

وفي ملخص الحديث أعود واشير إلى أن الفوز الليلة سيؤكد أن البايرن خارق للعادة وحظوظه في نيل اللقب الأوروبي أعلى حظوظ الفرق الأوروبية الأخرى، أما الهزيمة فستجعل حظوظه متساوية بعض الشيء مع بقية الفرق، قد تتسائل وتقول لما فأجيبك لأنه البايرن كاسر شوكة الكبار في أوروبا ففي أسوأ حالاته قادر على الفوز على أي فريق أوروبي وفي أفضل حال له لا أعتقد أنه سيُقهر وهذا الموسم حتى الآن يؤكد أن عملاق القلعة الحمراء في أفضل حال في تاريخه وليس في حاضره فقط.

 

وقبل ختام المقال أشير إلى أن معنى كلمة “عنترة” هو الشجاعة في الحرب وهذا ما سيؤول إليه البايرن اليوم إن حقق الفوز على باتي بوريسوف، حيث سيصبح الأكثر شجاعة وبالتالي لا يهاب أحد كالعادة ما سيقوده ذلك للقب الخامس في تاريخه.


عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

قرعة ربع نهائي كأس المانيا 2018

ثلاثة مواجهات كبيرة والأسهل للبايرن في ربع نهائي كأس المانيا

أعلنت قرعة كأس المانيا عن مواجهات دور ربع النهائي التي وضعت بايرن ميونخ في مواجهة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline