الرئيسية / منتخب المانيا / قصة “عدم المحبة” بين ماريو غوميز وجماهير ألمانيا

قصة “عدم المحبة” بين ماريو غوميز وجماهير ألمانيا

الكراهية بين ماريو غوميز وجماهير المانيا بدأت من يورو 2008
الكراهية بين ماريو غوميز وجماهير المانيا بدأت من يورو 2008

هي محظ مباراة ودية ولكنها قد تعتبر كابوس بالنسبة لماريو غوميز نجم فيورنتينا الإيطالي، وذلك بعدما أهدر ثلاثة فرص لا يمكن إهدارها للمنتخب الألماني أمام التانغو الأرجنتيني في المباراة التي خسر فيها الألمان برباعية لهدفين.

وما نود التنويه به أن قصة “عدم المحبة” بين سوبر ماريو والجماهير الألمانية عربياً وعالمياً بدأت في يورو 2008 وذلك بعدما أهدر عدة فرص أبرزها تلك الفرصة التي نشل بها الكرة خارج الشباك بشكل غريب وكأنه مدافع عن مرمى المنتخب النمساوي.

والصورة أعلاه تبين الموقع الذي حصل مع غوميز في اليورو 2008، ولكن نشير إلى أن ما فعله غوميز أمام الأرجنتين لن يؤثر على مستقبله مع المانشافت بالطبع، فهي محظ مباراة ودية ولديه فرصة كبيرة ليثبت جدارته ليصبح المهاجم الأول للمانشافت بعد إعتزال ميروسلاف كلوزه، وذلك عندما يواجه الألمان الأسكوتلنديين يوم السبت في أولى مباريات التصفيات الأوروبية لليورو 2016.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

أردوغان يدافع عن أوزيل

أردوغان يخرج عن صمته ويدافع عن أوزيل

خرج حسن طيب أردوغان عن صمته بعد الهجوم الغير مسبوق من قِبل الاتحاد الألماني والعديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline