الرئيسية / غير مصنف / كرواتيا لن ترحم البرازيل هذا المساء

كرواتيا لن ترحم البرازيل هذا المساء

عالم كرة القدم، قديما وحديثا، وإذا وجد هذا الكبير سيأتي وبسرعة كبيرة من هو أكبر منه ليغلبه، وهكذا تدور الدوائر. 
كما أنه لا يوجد صغير.. وشرف المحاولة وكبرياء الذات أمر لا يسلبه من أصحاب الإرادة إلا من خلقهم وزرعها في نفوسهم. 
منتخبات عظيمة تدخل بعنفوان الفوز والانتصار وتخرج تجر أذيال الخيبة أمام من تحسبهم أصغر وأهون الفرق.. هذا ما تعلمناه من الساحرة المستديرة في سنوات خلت وما نزال.

قد يسأل البعض عن توقعات وتكهنات نسوقها إليه لتؤكد فوز البرازيل هذا المساء على كرواتيا في افتتاح المونديال على أرض السامبا.

وفي مهد فنون وجنون معشوقة الجماهير لا بد من قطع الطريق على أي مفاجأة متوقعة قريبة كانت أو بعيدة.

ولكن في واقع الأمر لا يستطيع احد مهما كانت قدرته الفنية على قراءة أوراق المنتخبين تأكيد هذا الفوز المتوقع لنيمار ورفاقه من رجال المدرب المخضرم فليبي سكولاري.
بل على العكس فهناك اعتقاد قلبي عندي أحاول طرده من تفكيري يردد أن لوكا مودريتش مع رفاقه نجوم منتخب كرواتيا لن يرحموا طموح راقصي السامبا في تحقيق الفوز بل أنهم سيحاولون بكل جهد وسينجحون في تحطيم معنويات أصحاب الأرض وجماهيرهم ليفتحوا الباب الواسع أمام تأهلهم للدور الثاني.

هذا الإعتقاد يؤكد لي أن منتخبا كرواتيا وبلجيكا سيفعلان ما فعلته رومانيا في 1994 وكرواتيا نفسها في فرنسا 1998 وتركيا وكوريا الجنوبية في 2002 والبرتغال في 2006 والأوراغواي وغانا في 2010.
قد يفوز المنتخب البرازيلي طبعا.. ويأتي أصدقاء لي وأحباء من المعلقين على موقعنا هذا ليقذفوني بسهام التأنيب، فأقول لهم مسبقا وفورا: “كذب المنجمون ولو صدقوا”.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

قرعة ربع نهائي كأس المانيا 2018

ثلاثة مواجهات كبيرة والأسهل للبايرن في ربع نهائي كأس المانيا

أعلنت قرعة كأس المانيا عن مواجهات دور ربع النهائي التي وضعت بايرن ميونخ في مواجهة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline