fbpx
لايبزيغ يخسر أمام باريس رغم أفضلية طوال المباراة

لايبزيغ الأفضل يخسر أمام باريس ويضع نفسه في مأزق

وضع نادي لايبزيغ نفسه في مأزق بعدما فرط بالتأهل المبكر عندما واجه باريس سان جيرمان وقدم مباراة بطولية طوال الـ90 دقيقة!

وخسر لايبزيغ على ملعب الأمراء في باريس بهدف نظيف سجله البرازيلي نيمار من ركلة جزاء إثر تدخل على دي ماريا داخل المنطقة المحظورة.

اقرأ أيضًا:
الغوريلا الشقراء “هالاند” يواصل طحن الخصوم (فيديو)
أهداف مونشنغلادباخ وشاختار العشرة

وكان على لايبزيغ تحقيق الفوز لضمان التأهل ولو بشكل غير رسمي، ولكنه كان سيوسع الفارق إلى 6 نقاط عن باريس وهذا يجعل مسألة تأهل باريس تحتاج لفوزه في المبارتين المتبقيتين وخسارة لايبزيغ في كلاهما واجتماع هذين العنصرين كان يحتاج لمعجزة.

لكن لايبزيغ والذي أخفى وجود باريس طوال المباراة عجز عن تسجيل ولو هدف التعادل بسبب رعونة لاعبيه في التعامل مع الكرة أمام المرمى والتسديد العشوائي كلما وصلوا أمام المرمى.

التأهل بيد لايبزيغ؟

لو حقق لايبزيغ الفوز في مباراتيه على باشاكشهير ومانشستر يونايتد فإنه يرتقي للنقطة الـ12.

لماذا المسألة تعقدت وليس لدى لايبزيغ خيار آخر سوى الفوز في مبارتين؟

ببساطة لو فاز يونايتد على باريس وعلى لايبزيغ، وفاز لايبزيغ على باشاكشهير ونفس الأمر بالنسبة لباريس فهذا يعني الترتيب التالي:

  • مانشستر يونايتد 15 نقطة
  • باريس 9 نقاط
  • لايبزيغ 9 نقاط

لماذا؟ لأن لايبزيغ فاز في ملعبه على باريس 2-1 بينما فاز باريس على لايبزيغ في ملعبه بهدف نظيف، وبهذا تنطبق قاعدة أفضلية الهدف خارج الديار وبالتالي يتأهل باريس.

أفضل سيناريو وأسوأ سيناريو

فيما يلي أفضل السيناريوهات والتي تقود لايبزيغ للتأهل مباشرة وما هو أسوأ سيناريو قد يحدث بالجولة المقبلة؟

  • أفضل سيناريو: فوز لايبزيغ في المبارتين بغض النظر عن نتائج بقية المباريات يعني صعود لايبزيغ للنقطة الـ12 ولو فاز باريس في مبارتيه فهو يتأهل مع لايبزيغ بصدارة باريسية، ولكن لو خسر أمام مانشستر يونايتد وفاز على باشاكشهير فهذا يعني تأهل مانشستر يونايتد مع لايبزيغ بصدارة يونايتد لأن لايبزيغ لن يفوز 6-0 على يونايتد.
  • أسوأ سيناريو: فوز باريس على يونايتد سيعقد المسألة على لايبزيغ ويضعه تحت ضغط الفوز على مانشستر يونايتد وإلا الخروج الرسمي بغض النظر عن نتيجة باريس وباشاكشهير.

طبعا لن أتحدث عن سيناريو خسارة لايبزيغ أمام باشاكشهير فهذا غير مدرج بقائمة التوقعات ولو حدث، فهذا يعني وداعًا لايبزيغ لأن باريس لن يخسر أمام باشاك على افتراض أنه خسر أمام يونايتد.

إذن بالفعل لايبزيغ أمام وضعية صعبة جدًا وهي الفوز في المبارتين المقبلتين ليتأهل مباشرة لثمن نهائي دوري الأبطال والله ولي التوفيق.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

لايبزيغ وباشاك شهير (أهداف المباراة)

لايبزيغ يفتتح دوري الأبطال بهدفين نظيفين (فيديو)

فاز نادي لايبزيغ على حساب باشاك شهير التركي بهدفين نظيفين في الجولة الأولى من حسابات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *