الرئيسية / كأس العالم 2014 / لماذا المانيا ستفوز بكاس العالم 2014؟

لماذا المانيا ستفوز بكاس العالم 2014؟

 

عزيزي القارئ اليوم بوندسليغا نيوز يوضح لكل عشاق المكينات الألمانية اسباب فوز المانيا بكاس العالم لسنة 2014.

ان يواخيم لوف قد ذهب بألمانيا بعيدا في يورو 2008 وكاس العالم 2010 وكنا نلتمس له العذر بسبب قلة الخبرة لدي اللاعبين ولكن ما يعتبر كارثة كان يورو 2012 كانت خسارة كارثية فحتي الان غير معروف لماذا المانيا لم تفوز بهذه البطولة بالرغم انهم كانوا الفريق السوبر في ذلك الوقت !!!!! .

ان المانيا في بطولة يورو 2008 المنظمة في سويسرا والنمسا وأيضا كاس العالم المنظم في جنوب أفريقيا 2010 كان المنتخب الألماني لم يصل لشكله النهائي ولكن الان المانيا لديها فرصة ذهبية للفوز بكاس العالم فهم المنتخب الكامل بالرغم من الإصابات الا ان البدائل موجودة اما بالنسبة للوف فمن وجه نظري انه لا يوجد لديه أي فرصة أخري لإكمال عقده الا بالفوز بكاس العالم المقامة في البرازيل.

فمدرب المانيا قد وضع العديد من التصريحات الناعمة عندما تم سؤاله عن مدي إمكانية فوز المانيا بكاس العالم فصرح : (علي الورق نحن لدينا الفريق الأفضل و لكن في الواقع  الأمور تختلف ) و أيضا صرح في مايو قائلا : ( لدينا العديد من اللاعبين المصابين لعدة شهور و أيضا بعد اللاعبين الذين لا يلعبون لفرقهم بشكل منتظم و اخرين بعيدين عن مستواهم و أيضا من لديهم إصابات طفيفة ) فيظهر جليا من تلك التصريحات ان لوف يستعد لالتماس الاعذار لنفسه في حالة لم يفز بكاس العالم و من وجه نظري كان لابد ان تأتي المانيا بمدرب مثل يوب هاينكس فسوف يكون الأمثل لقيادة المنشافات و لكن دعونا من الاحلام و لننتقل لنقطة اخري .

ان المانيا في السنين الأخيرة لديها العديد من اللاعبين العباقرة و هذا علي عكس أسلوب الماكينات قديما الذي كان يعتمد علي القوة البدنية اكثر من المهارة و لكن الان اصبح لألمانيا أسلوب اخر و هو ان المانيا أصبحت تعتمد علي المهارات و اذا كان للمكينات عقل فسوف يكون باستيان شفاينشتيجر عقل هذا الفريق لأنه ببساطة يا سادة هو المايسترو و سوف يكون من اهم عوامل الحسم لفوز المانيا بالكاس , و قد صرح النمر باستيان قائلا : ( لو اصبح لدينا روح جيدة في الفريق و ضبطنا مستوانا و استعدنا روح المانيا الكلاسيكية  فسوف نلعب في البطولة بشكل ممتاز ) و أيضا صرح بستيان شفاينشتيجر لبليد : ( ان الإرادة للفوز بكاس العالم موجودة و قد اصبحنا افضل لاعبين كرة قدم في المانيا و لكن بدون الشغف و الإرادة وقيمنا الألمانية  لن نفوز باي شيء في البرازيل, انها بطولة قوة الإرادة ).

ومن اهم الأسباب للفوز المانيا بكاس العالم هي ان البايرن قد فرض سيطرته على أوروبا في 2012 بالرغم من الهزيمة الظالمة في النهائي ولكن بعد ذلك أيضا عادوا لتسمع أوروبا كلها زئير البفاري في 2013 فالبفاري وهو نواة المنتخب الألماني فعندما يكون البفاري بخير يكون المنتخب الألماني بخير شيء شبيه ببرشلونة والمنتخب الاسباني ولكن هناك ما يميز المانيا الا وهو وجود دورتموند فهم أفضل داعم للمنتخب الألماني فدورتموند بشبابه والبافاري بمهارته وخبراته يعتبرون السبب الأساسي لفوز المانيا بكاس العالم.

ان خطة المانيا تعتمد على الاستحواذ لذلك على لوف ان لا يقلق كثيرا علي ضعف الخط الخلفي للمنشافات فألمانيا لديها أقوى خط هجوم في تاريخها فالألمان سجلوا 36 مرة في 10 مباريات في التصفيات لم يهزموا في واحدة قط.

وأيضا المانيا لديها البومبر ميروسلاف كلوزة المهاجم الصريح الوحيد في تشكيلة المنشافات فلوف سيعتمد علي مهاجم لاتسيو كحل من ضمن حلول كثيرة لديه فالهجوم الألماني لديه عدة أوجه وأيضا العديد من المهارات الهجومية فمثلا هناك لوكاس بودلوسكي واندرية شورلي فهم من أقوى الحلول الهجومية وظهرت قوتهم في مباراة الكاميرون على ملعب مونشنجلادباخ وأيضا في مباراة ارمنيا.

والان ننتقل الي معشوق الجماهير وهو مولر الفتي المدلل لألمانيا فقد انقضت أربع سنوات من وقت فوزه بالحذاء الذهبي في جنوب افريقيا فالان أصبح أكثر قوة وصلابة فماذا سيقدم أكثر ليمتع جماهيره؟

وهناك أيضا ماريو جوتزة اللاعب الشاب الذي يتطور مع بايرن ميونخ وهو الخيار المفضل للوف لكي يلعب بدور المهاجم الثاني. اخلط كل ما سبق سيظهر لك مسعود اوزيل بعد موسمه الغير موفق مع ارسنال سيكون هدفه في هذا المونديال ان يثبت للجميع انه لم يتغير عن مستواه في مونديال 2010.

فاذا لم تعمل الخطة أ هناك لدي لوف الخطة ب و ت و ث حتي نهاية الحروف الابجدية كلها فلوف لديه العديد من الخيارات و كمية هائلة من اللاعبين التي تتيح له كيفيه اللعب و ان المانيا لديه هجوم و خاصة الهجوم من العمق لا توجد أي دولة ذاهبة للبرازيل تستطيع ان تضاهيها و لكن هناك نوع اخر من الهجوم الا و هو من الأطراف و لكن كل عشاق المانيا قد فقدوا الامل بسبب إصابة رويس امس فكانت مشكلة كبيرة لدي عشاق المكينات الألمانية و لكن دعوني اذكركم بشيء إصابة رينيه ادلر و مايكل بالاك في 2010 فتحت  الباب امام مانويل نوير و سامي خضيرة و من وجهة نظري ان  افضل خيار للوف هو وضع يوليان دركسلر بدلا من رويس فقد حان وقت الأول .

وأخيرا يجب ان نتكلم عن دور الاتحاد الألماني لكرة القدم فقد صرف الاتحاد الألماني 30 مليون يورو على معسكر المانيا في كامبو باهيا على بعد 30 كيلو متر من بورتو سيغيرو وهناك في المعسكر 60 غرفة وساحة تدريب وحمام سباحة ومركز للياقة البدنية.

وفي نهاية مقالي أحب ان أوضح ان المانيا لن يكون لديها أي صعوبة في التغلب على البرتغال وخاصة بعد إصابة مفاتح لعب البرتغال كرستيانو رونالدو وبالنسبة لغانا وأمريكا فمن الصعب ان تخسر امامهم المانيا فهم ليست الفرق التي تشكل تلك الخطورة على المنشافات إذا كان بكامل قوته. فبعد الدرس التي تعلمته المانيا في يورو 2012 فأصبح اللاعبون ناضجين الان هل نستطيع ان نقول ان شباب المانيا سيأخذون ثار أوليفر كان من البرازيل ام لم يحن الوقت بعد؟

[vsw id=”Wee2uXNqOWc” source=”youtube” width=”630″ height=”344″ autoplay=”no”]

 

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

الاتحاد الألماني يريد بقاء يواكيم لوف

عاجل.. الإتحاد الألماني يتخذ قراره بشأن يواكيم لوف

تم التأكد رسميًا من مصادر مؤكدة لبوندسليغا نيوز أن الإتحاد الألماني اتخذ قراره ويرغب ببقاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline