الرئيسية / غير مصنف / ما بعد المباراة | 3 أشياء تعلمناها من دورتموند

ما بعد المباراة | 3 أشياء تعلمناها من دورتموند

img.kooora

تجرع باير ليفركوزن ، من كأس الخسارة على ملعب سيغنال ايدونا بارك أمام بروسيا دورتموند بثلاثية نظيفة ، ليرفع رجال ثوخيل رصيد نقاطهم إلى 15 نقطة ، ويتجمد رصيد ليفركوزن في ستة نقاط ليعطي بهذه النتيجة المخيبة للآمال فرصة لبعض الأندية لتجاوزه في جدول الترتيب.

شهدت المبارة إستحواد الكرة من طرف الفريق الأصفر وأظهر ثباتًا كبيرًا على أرض الملعب خلال الشوط الأول مما أسفر عن هدف السبق لرجال ثوخيل من قدم هوفمان.

في الشوط الثاني ، أصبح فريق دورتموند أكثر خطورة و قام بالظغط عن الخصم ليتمكنوا من مضاعفة النتيجة بهدف شينجي كاغاوا ، و بعده ب 16 دقيقة ليضيف أوباميانج الهدف الثالث من ضربة جزاء.

وإليكم تحليلاً لهذا اللقاء في عدة نقاط :

الإيجابيات |

img.kooora

1/ وسط دورتموند كان منظم و متفاهم ، لم نرى خطور كالهانغولو و لا كريم بلعربي ، بفضل ثنائي الإرتكاز جوندوجان و فيغال مع صعود الأطراف قام فريق دورتموند من حد خطورة ليفركوزن.

2/ دورتموند بدأ المباراة قويًا متماسكًا ، كان شرسًا في كل الالتحامات والتدخلات، ليفركوزن لم يستطع تشكيل أي تهديد أو خطورة على مرمى بوركي خصوصا خلال الشوط الأول.

3/ كل لاعبي دورتموند ظهروا بشكل جيد ، و إلتزموابالدور التكتيكي الموكل إليهم ، و هذا كله بعد العمل الرائع من المدرب ثوخيل.

و ما ساعد أكثر على تفوق دورتموند في  هذه المبارة ، وجود كاغاوا و مخيتيريان قاما بعمل رائع في المبارة “تشعر أن كاجاوا ومخيتاريان صفقتين جدد لدورتموند” الثنائي ناري فعلًا بكل ما تحتوي الكلمة من معنى.

albums_matches_1441506_2015-09-20t155835z_1359550266_lr2eb9k18dc0y_rtrmadp_3_soccer-germany_reuters

4/ أظن هذه من أسوأ المباريات لباير ليفركوزن ، لم يفعل أي شئيذكؤما عدى بعد تحركات كالهانغولو و بلعربي.

سلبيات |

albums_matches_1441506_2015-09-20-04940674_epa

1/ ارتكب روجر شميت العديد من الأخطاء في إختيار خطته ، لعب بخطة 4-4-2 ، خطة لم تكن مناسبة للفريق ، ضد فريق يلعب بتكتيك عالي مثل دورتموند ، كان الأجدر يدخل بخطة 4-2-3-1 ،كالهانغولو لم يجد حريته في خطة اليوم خصوصا و أنه يجد اللعب في منطقة 10 كصانع ألعاب.

albums_matches_1441506_2015-09-20-04940774_epa2/ ستيفان كيسلينغ مهاجم الفريق لم يقم بأي تسديدة على المرمى ، و لا حتى محاولة واحدة.

أعتقد أن الهفوات الثلاث التي إقترفها شميت هي التي أدت بالفريق إلى الهزيمة ، ولكن لا ننكر مجهود المدرب ثوخيل في إرجاع دورتموند إلى الطريق الصحيح ، و لا ننسى 11 انتصاراً من 11 مباراة … هذا الرجل يعمل بذكاء و يحتسب له.

 

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

قرعة ربع نهائي كأس المانيا 2018

ثلاثة مواجهات كبيرة والأسهل للبايرن في ربع نهائي كأس المانيا

أعلنت قرعة كأس المانيا عن مواجهات دور ربع النهائي التي وضعت بايرن ميونخ في مواجهة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline