ما بين الشوطين | تخطيط ماينز يسقط بحضرة الكيد البافاري

جدول هدافي الدوري الألماني جدول ترتيب الدوري الألماني

muller-schwi

حقق العملاق البافاري فوزاً ساحقاً على مضيفه ماينز ليستعيد بذلك الثقة قبل الأسابيع القادمة المكتظة بالمباريات.

لنتحدث قليلاً عما جاء في شوطي المباراة..

الشوط الأول | ماينز يُحقق مفاجأة في ظل العملاق النائم
بالحقيقة لم أتوقع أن يبدأ البايرن بهذا الشكل وبالضبط تماماً لم أتوقع مستوى بهذه الروعة من طرف أبناء المدرب القادم بقوة توشيل، فقد شهد شوط المباراة الأول سيطرة أصحاب الدار بفضل التنظيم الكبير لخطي الدفاع والوسط ولولا براعة مانويل نوير من طرف وعدم وجود الخبرة الكافية من طرف مهاجميه ماينز لشهد الشوط الأول تسجيل هدفين لماينز.

وفي ظل قوة ماينز غاب البايرن عن حقيقته وقدم مستوى سيء للغاية تخلله عدم ثبات في خطي الوسط والدفاع وبطبيعة الحال غياب خط الهجوم بسبب إنقطاع الدعم القادم من الخلف، ولكن البايرن بخبرة نجومه إقتنص أول الفرص الخطيرة ليسجل من خلالها هدف التقدم الذي تسبب بدوره في خيبة أمل واسعة لكتيبة ماينز.

الشوط الثاني | إنفجار العملاق النائم
لم يكاد يطلق حكم اللقاء صافرة بداية شوط المباراة الثاني لينطلق البايرن بقوة الحصان نحو الهجوم في هجمة تلو الأخرى من جميع الأطراف وكأنهم تجرعوا مصل الطاقة، وسرعان ما أضاف ماريو ماندزوكيتش هدف المباراة الثاني بعد هجمة تكتيكية عالمية، قبل أن يضيف ذات اللاعب الهدف الثالث.

هنا مشكلة ماينز بالضبط، بعد تلقي الهدف الأول في النصف الأول من المباراة تراجع الفريق تماماً في ذات الوقت الذي إعتاد البايرن خلاله على تقديم مجهودات إضافية إستطاع منها السيطرة على مُجريات اللقاء وتسجيل المزيد من الأهداف وهذا يعود بدوره لخبرة اللاعبين وبالتأكيد لخبرة المدرب هاينكس الذي قال كلمات مؤثرة حتماً ما بين الشوط أثرت تماماً على اللاعبين.

ولكن ما قدمه البايرن اليوم من وجهة نظري لا يجتاز الـ50% من قدراته وهنالك المزيد والمزيد في المباريات القادمة وأعتقد أن عملية الإستعانة ببعض نجوم دكة الإحتياط في المباريات القادمة سيعيد الفريق لسابق عهده وخصوصاً في جانب الإستحواذ على الكرة الذي لم يُعجبني اليوم وهذا سر البايرن في تقديم مستويات عالمية في السنوات القليلة الماضية، أما ماينز فعليهم عمل المزيد ومن رأي قدموا مستوى جيد ككل.

وكلماتي الآخيرة حول هذه المباراة.. أن البايرن لا يرضى ولا يتحمل بأن يكون هنالك عملاق بحضرته وهذا ما أطلق عليه بالكيد البافاري والغيرة على إسمه العريق والذي يُعد السبب الرئيسي لعملقة البايرن في كافة السنوات على مر التاريخ.

 

اترك تعليقاً

Adblock Detected
Please consider supporting us by disabling your ad blocker