وجهة نظر | أسلوب لعب “غريب” يجعل ليفركوزن يلمع من جديد

جدول هدافي الدوري الألماني جدول ترتيب الدوري الألماني
ليفركوزن يظهر بوجه التالق مرة أخرى

ليفركوزن يظهر بوجه التالق مرة أخرى

بآداء ورتم مرتفعين، وتألق كبير، وخطط منظمة بدقة، وماكينة لا تهدأ، هذا ما ظهر به باير ليفركوزن أمام نادي بنفيكا البرتغالي، ما قادهم لتحقيق فوز بثلاثة أهداف لهدف واحد في الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا.

ما ظهر به باير ليفركوزن أمام نادي بنفيكا، هو ذاته ما ظهر به الفريق أمام نادي موناكو، رغم أن أسود الراين قد خسروا أمام النادي الفرنسي، ولكن كانوا الأفضل طيلة الدقائق الـ90 في ذلك اللقاء، ولكن التوفيق لم يكن صاحبهم.

فهل هذا يعني أن ليفركوزن بدأ يتقليد ما يظهر به بروسيا دورتموند؟ يتألق أوروبياً وغير مهتم محلياً؟ لماذا لم يظهر ليفركوزن بهذا الشكل في البوندسليغا؟ هل هي صعوبة البوندسليغا؟ أم أن الفريق يُركز أوروبياً؟

كل تلك تساؤلات لا تهمني ولن أجيب عليها، ما أود الوصول إليه، أنه وبعد مشاهدتي لليفركوزن الأوروبي، فهو مختلف كلياً عن ذلك المحلي، ولكن دعونا مؤقتاً نقول بأن فوز ليفركوزن على بنفيكا، بداية لعودة الفريق للعملقة التي ظهر بها بأول مباريات الموسم، وننتظر تألقهم من جديد في البوندسليغا.

وقبل الختام، أريد التأكيد بأن الأمر البارز في قوة ليفركوزن، التنظيم الكبير على أرضية الميدان، وتغطية جميع المراكز ما يحرم الخصم من التحرك بحرية في الميدان الأخضر، وكأنما خطة العبقري روجر شميدت تعتمد على سياج وهمي يتم وضعه حول لاعبي الخصم، فإلى أين سيصل ليفركوزن بهذا الشكل الصعب؟ صلابة فولاذية لأن أسلوب اللعب غريب ومماطل ومختلف عن البقية، فالإعتماد على الصبر وإغلاق جميع المناطق في أرضية الملعب وخطف الهجمات، من صفات ليفركوزن الجديد.. والله ولي التوفيق.

اترك تعليقاً

Adblock Detected
Please consider supporting us by disabling your ad blocker