الرئيسية / بايرن ميونخ / وجه من البوندسليغا | بلال ريبيري “النفاثة”

وجه من البوندسليغا | بلال ريبيري “النفاثة”

ريبيري محتفلا بهدفه أمام نورنبيرغ
ريبيري محتفلا بهدفه أمام نورنبيرغ

في فقرة وجه من البوندسليغا، نتطرق إلى نجم مشهور أو حتى مظلوم من البوندسليغا، لتسليط الضوء عليه وإعطائه حقه من المديح والشكر وفي بعض الأحيان.. الإنتقاد، نتمنى أن تروق لكم، وبناء على تفاعلكم سنقرر مواصلتها أو إلغاءها.

نجم هذا الأسبوع هو الصاروخ الفرنسي، بلال ريبيري، لاعب فرنسي ولد بفرنسا ،و دولي مع منتخب بلاده كذلك، بدأ مشواره بسيطا مع مرسيليا الفرنسي قبل أن يفطن النادي البافاري إلى موهبته و يخطفه بمبلغ معقول، ثم بدأ الفرنسي بصقل مواهبه و إظهار معدنه النفيس.

ريبيري بلغ مع البايرن كل ما يتمناه أي لاعب حيث فاز مع اتلبايرن بدوري الأبطال العام الماضي و الدوري كذلك، و ساهم بقسط وافر من الأهداف في المباراة النهائية حيث صنع هدفين كاملين، و قدم أداء باهرا أمام النادي الكتلوني الذي هزمه البايرن 7-0 في مجموع المبارتين.

بإمكان ريبيري أن يلعب رأس حربة عند الضرورة، أما في الحالة العادية فيلعب إما جناحا أو لاعبا حرا في رقعة الميدان، إضافة غلى ذلك، يمتلك ذو ال30 عاما إمكانيات فردية مخيفة.. و من منا لا يتذكر لقطة “الله الله يا عبد الله” و هي ما قاله الشوالي بعد ما قام ريبيري بمراوغة ميسي بمهارة خيالية.

و ينتظر من ريبيري إظهار مواهبه أكثر هذا العام مع قدوم بيب غوارديولا، بعد ما أعلن غوارديولا أنه سيجعله لاعبا حرا هذا العام و أبدى ريبيري من جانبه تفاعلا جميلا مع المدرب الجديد.

كانت هذه معلومات وآراء عن لاعب هذا العدد، في إنتظار تفاعلكم مع فقرتنا وتقييم الموضوع وتشجيعنا بنقدكم، و في انتظار لاعبكم المفضل ليوم الإثنين المقبل.

 

 

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

المانيا والهزيمة أمام المكسيك

أوراق الماضي سلاح لوف للنيل من السويد

انطلقت فعاليات كأس العالم 2018 في روسيا وشهدت المباريات الأولى نتائج مفاجئة وأهمها ما حدث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline