بادشتوبر يوقف البايرن و نوير أمام نابولي

جدول هدافي الدوري الألماني جدول ترتيب الدوري الألماني

و سيطر بايرن ميونخ على معظم مجريات المباراة و كان نابولي يعتمد على المرتدات السريعة لمحاولة التسجيل و لكنه فشل في كل مرة أمام الحائط الدفاعي البافاري القوي.

هذا و وصلت السيطرة البافارية في الشوط الأول الى 67%.

تقدم توني كروس للبافاريين في الدقيقة 2 وعادل “بادشتوبر” في هدف عكسي بعد أن اصطدمت به عرضية مادجيو في الدقيقة 39، يبقى نابولي في المركز الثاني بفارق نقطة عن مانشستر سيتي و5 نقاط كاملة عن غواصات فياريال الصفراء في مؤخرة الترتيب من 3 خسارات.

باغت توني كروس جماهير ملعب السان باولو بهدف مُبكر في الدقيقة الثانية من اللقاء إثر تلقيه لتمريرة بواتينج في مساحة خالية على حدود منطقة الجزاء فتقدم بالكرة ووضعها على يسار الحارس ماسيمو دي سانتيس.

حصل بادشتوبر على كارت أصفر مُبكر بعد عرقتله للافيتزي المُنطلق من نصف الميدان حيث حاول الآتزوري الخروج من مناطقه بعد صدمة الهدف المُبكر.

ظهرت مشكلة في عمق دفاع نابولي، وكان الضيوف هم الأخطر فسدد جوميز كرة يسارية من على بُعد 30 ياردة مرت قريبة من مرمى نابولي، وظل البارتينوبي بعيداً عن الأحداث بل كاد بواتينج من تسديدة خطيرة من كرة وصلت له بعد تنفيذ الركنية أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 35 لكن يد دي سانتيس وقدم باولو كانافارو أبعدتا الخطر.

ومن انطلاقة لكريستيان مادجيو عادل نابولي النتيجة بعد أن سبق فيليب لام ولعب كرة عرضية صدمت ببادشتوبر وخدعت الحارس لتسكن الشباك ويتعادل نابولي في الدقيقة 39.

احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء مثيرة في بداية الشوط الثاني بعد أن سدد ماريو جوميز كرة على حدود المنطقة اصطدمت بجسد باولو كانافارو، لكن دي سانتيس أمسكها بنجاح ومنع تقدم الألمان ثانية.

وبعدها بدقيقة طالب مولر مهاجم البايرن ميونخ احتساب ركلة جزاء أخرى بعد كرة بين كانافارو ودي سانتيس إدعى أنها لمست يد باولو لكن الحكم هذه المرة مرر اللعبة.

ارتفعت وتيرة المباراة بعد هذه الاحداث وضاعت فرصة مؤكدة للتسجيل للبايرن في الدقيقة 56 من ركنية أحدثت دربكة داخل منطقة جزاء أصحاب الأرض وذهبت لمولر في وضعية سانحة للتهديف لكنه أهدرها بغرابة فذهبت تسديدته برأس القدم بجوار القائم الأيمن.

واصل البايرن هيمنته على الفرص الخطرة فسدد تايمتشوك كرة قوية من على بُعد 32 ياردة مرت جوار القائم الأيسر لنابولي.

ازدادت الاحتكاكات البدنية وغابت الفرص الحقيقية في ظل تفق المدافعين في الصراعات الثنائية، لكن بدأ نابولي ينشط في المراحل الأخيرة من المواجهة.

كاد ريبيري أن يخلع قلوب جماهير نابولي بخطأ دفاعي استغله وتقدم للمرمى لكنه تردد في التسديد أو التمرير ليعالج باولو كانافارو الأمر ويخطف الكرة بين قدميه في الدقيقة 80.

أجرى المديريين الفنيين العديد من التغييرات الأخيرة لكنها لم تبدل شيئاً من معطيات المباراة لتنتهي الاحداث على ملعب السان باولو بتعادل ربما يُرضي الطرفين.

اترك تعليقاً

Adblock Detected
Please consider supporting us by disabling your ad blocker