الرئيسية / غير مصنف / سيناريو المباراة | كرة البايرن تتفوق على فياريال مرة أخرى

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بوندسليغا نيوز - حقق بايرن ميونيخ التأهل إلى دور ال 16 بعدما سحق ضيفه الإسباني فياريال بثلاثية في المباراة التي جمعت الطرفين على ملعب إليانز أرينا في مباراة من مباريات الجولة الخامسة و قبل الآخيرة ليرفع الفريق الألماني العريق رصيده إلى 13 نقطة في صدارة المجموعة و ضمن الصدارة المطلقة بعد خسارة السيتي أمام نابولي.

سيناريو المباراة | كرة البايرن تتفوق على فياريال مرة أخرى

الآن سنلقي نظرة على إيجابيات و سلبيات اللقاء:
الإيجابيات:
واحدة من أكثر الإيجابيات و أجملها في اللقاء جاء من جانب المفكر يوب هاينكس الذي لعب كالعادة بخطة 4-5-1 حيث زج باللاعب آلابا على حساب مولر و لكن كروس لعب خلف المهاجم و آلابا بجانب تيموشوك أي في مركز شفاينشتايغر و هذا أعطى سرعة أكبر في الهجمات نظراً لأن اللاعب السويسري يملك سرعة كبيرة و رغم أنها واحد من النوادر التي يشارك فيها آلابا أساسياً في دوري أبطال أوروبا و لكنه قدم آداء جميلاً.

– بايرن ميونخ أصبح أكثر الأندية الأوروبية سيطرة على الكرة بجانب كل من بروسيا دورتموند و برشلونة و يستطيع أن يفعل ذلك أمام أي منافس حيث لعب 13 جولة في البوندسليغا و فعل ذلك رغم خسارته في ثلاث مباريات و لكنه كان المسيطر الأساسي و الأكبر لمجريات اللقاء و في دوري أبطال أوروبا لعب خمس مباريات كاملة و سيطر على جميع هذه المباريات تماماً و يمنع الخصم من لمس الكرة إلا مرات معدودة و عندما تصل للمنافس فإنها لا تطول أكثر من دقيقة على الأكثر و بالتالي هذا شيء جيد جداً يمكن الفريق من مقارعة أي فريق يلاقيه.

– مانويل نوير في كل مرة يؤكد أنه صفقة رابحة جداً و يؤكد أيضاً أنه أفضل من يخرج مسرعاً بإتجاه الكرة إن كان الخروج داخل المنطقة أم خارج منطقة الجزاء فهو يفاجئ مهاجم الفريق المنافس بخطف الكرة منه و الوحيد بين حراس العالم الذي كان يتقنها هو أوليفر كان حيث يخرج و لا يخطئ في خطف الكرة و كما كان أوليفر يشبه لعبة البلاستيشن في الخروج بالكرة ها هو مانويل نوير يفعل كما يفعل حراس البلاستيشن.

– توني كروس جوهرة و يعد من أفضل المواهب التي صنعها البايرن فهو إستطاع تغطية ما يفعله شفاينشتايغر حيث الهجوم و لكنه ما زال يحتاج لقوة دفاعية كما باستيان بعد ذلك يصبح نسخة حقيقية من باستيان.

– برانيتش و أوليتش جواكر حقيقية و على يوب هاينكس عدم التخلي عنهم و إعطائهم فرصة في كل مباراة للعب 30 دقيقة على الأقل فهما أكبر من أن يبقيا على الإحتياط طيلة وقت المباراة, هاينكس يبدو سبقني في التفكير بذلك فهو زج بهم أمام النادي الإسباني و قدما آداء جيداً في وقت قصير و أعطيا فعالية أكبر للفريق رغم خروج ريبيري السريع فقد إستطاع برانيتش تغطية سرعته بعض الشيء.

– مرة جديدة بايرن ميونخ ينهي المباراة من شوطها الأول حيث سجل نجومه هدفين في أول 45 دقيقة و رغم الهدف الذي دخل شباكهم لكنهم في كل مرة يسجلون في الشوط الأول و ينهون الامور من بادئها حتى لو دخل بهم أهداف في شوطها الثاني لكنهم يخرجون بالنقاط الثلاث.

السلبيات:
– كما حدث سابقاً البايرن يجد صعوبة كبيرة بالتعامل مع الكرات الثابتة إن كانت ركلة حرة مباشرة أو ركلة زاوية و يحدث الكثير من الإرتباك كما حصل في مباراة اليوم فقد واجه الدفاع مشكلة في إبعاد الكرات الثابتة, هذا الأمر قد يسبب للبايرن خسارة مباراة في الأدوار الفاصلة أو دخول أهداف تكون كفيلة بتوديعهم البطولة و بالتالي على هاينكس التركيز و التفكير جيداً بإيجاد حل لهذه المشكلة.

– هاينكس يبدأ بآريين روبن و حتى وقت متأخر من المباراة رغم أن روبن ليس جاهزاً بتاتاً و حتى ظهر حذراً جداً أثناء اللعب و مرتعباً حتى من أن يسدد كرات قوية و بالتالي هاينكس رغم وجهة نظره حيث يرغب بعودته بسرعة لمستواه و لكن هذه الطريقة لن تجعله يعود طالما أنه غير مستعد.

دفاع البايرن ما زال يواجه مشاكل فالهدف جاء من خطأ دفاعي فادح حيث ثلاثة لاعبين حاصروا لاعب واحد و تركوأ صاحب جويزمان حيث إنفرد بتسديدة صاروخية بسبب المساحة المفتوحة له و بمواجهة المرمى و بالتالي يجب ترتيب أوراق الفريق أكثر في المنطقة الدفاعية و خصوصاً أن جميع اللاعبين يفتقرون للقوة الدفاعية في قطع الكرة رجل لرجل.

– فياريال ظهر الخوف عليه حيث ترك البايرن يسيطر بكل سهولة و يسر و لم يحاول حتى خطف الكرة من لاعبيه حيث كان ينتظر خروج الكرة من لاعبي البايرن أو وصول الكرة إلى آريين روبن الذي قطعت منه كرات كثيرة حيث إستغلوا بطئه في الحركة و خطفوا الكرات منه و غير ذلك لم يظهر أبناء فياريال شيء يشفع لهم قد يكون ذلك بسبب فقدان الأمل حيث أنهم خسرواً أربعة و هذه الخامسة التي لن تزيد و لا تنقص.

– هجوم فياريال ظهر ضعيفاً و لم يكن فعالاً بتاتاً رغم وجود ثغرات في دفاع البايرن و لكن مهاجمي الفريق الإسباني لم يستغلوا ذلك أبداً ليخرجوا بهدف وحيد ربما بسبب المساحة الكبيرة التي سمحت للاعبيهم بتسجيل الهدف.

البايرن يظهر إستهتاراً كبيراً بعد تسجيل الأهداف في الشوط الأول و يكاد يعود منافسه بالنتيجة لو سيطرة البايرن المطلقة التي تساعده على الحفاظ على النتيجة و صحيح أن البايرن قابل ثلاث من أرقى الفرق الأوروبية آداء و إسماً و لكن في حال قابل نادياً عملاق تماماً مثل برشلونة فلن يخسر فرص خطيرة و بالتالي خطر العودة بالنتيجة و بهذا يجب على الكادر التدريبي بالفريق إعطاء اللاعبين تعليمات بعدم الإستهتار بالمنافس كما حصل في جميع مباريات البايرن هذا الموسم في البطولة الأوروبية.

كتب | معتصم ابو الذهب – جول

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

قرعة ربع نهائي كأس المانيا 2018

ثلاثة مواجهات كبيرة والأسهل للبايرن في ربع نهائي كأس المانيا

أعلنت قرعة كأس المانيا عن مواجهات دور ربع النهائي التي وضعت بايرن ميونخ في مواجهة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline