الرئيسية / دوري أبطال أوروبا / دوري أبطال أوروبا | حقائق تاريخية عن أفضل بطولة أوروبية

دوري أبطال أوروبا | حقائق تاريخية عن أفضل بطولة أوروبية

 


دوري أبطال أوروبا أو كما يسمى اختصاراً "شامبيونز ليغ" والتي عرفت سابقاً باسم كأس دوري أبطال أوروبا أو كأس أوروبا، هي المنافسة السنوية الأكبر التي ينضمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، منذ عام 1955 لأندية كرة القدم الأوروبية، وهي واحدة من أعرق البطولات في العالم والتي تضم أفضل الأندية، المباراة النهائية لهذه المسابقة هو الحدث الرياضي الأكثر مشاهدة في أنحاء العالم، حيث يتابع النهائي أكثر من 178 مليون مشاهد تلفزيونياً.

دوري أبطال أوروبا | حقائق تاريخية عن أفضل بطولة أوروبية

 

تمهيد
قبل عام 1992 كان يسمى كأس دوري أبطال أوروبا، وكانت المنافسة في البداية بنظام خروج المغلوب مباشرة  حيث يلعب أبطال كل بلد مع بعظهم، أما خلال عام 1990 فقد تم توسيع البطولة وتضمنت مرحلة المجموعات ذهاباً وإياباً، حيث يشارك 32 فريقاً تقسم إلى 4 مجموعات.
تتكون البطولة من عدة مراحل، تبدأ في منتصف شهر يوليو بتصفيات التأهل للفرق الأقل مستوى مع مرحلة خروج المغلوب حيث تلعب 3 تصفيات وجولة مباراة فاصلة، يتمخض عن هذه التصفيات 10 فرق تضاف إلى 22 فريقاً تتأهل مباشرة لدور المجموعات، وتقسم الفرق إلى ثمان مجموعات، في كل مجموعة أربع فرق، ويتأهل البطل والوصيف من كل مجموعة، ليلعبوا بنظام خروج المغلوب ذهاباً وإياباً مع أفضلية للنتيجة في حال التعادل، وهكذا حتى يبلغ فريقان النهائي الذي يلعب في مايو، والفائز في دوري الأبطال يتأهل إلى كأس أندية العالم، وكذلك يلعب كأس السوبر الأوروبي مع بطل الدوري الأوروبي.
ريال مدريد هو أكثر الأندية فوزاً باللقب حيث فاز به 9 مرات بما في ذلك في المواسم الخمسة الأولى التي يطعن بها، والأندية الإسبانية هي الأكثر فوزاً باللقب حيث فازت 12 مرة، وفاز باللقب 21 نادي مختلف كان منها 12 نادياً استطاع الفوز باللقب أكثر من مرة، ومنذ تغيير اسم البطولة عام 1992 لم يستطع أي نادي من الفوز باللقب مرتين متتاليتين، حيث ان أخر نادي فعلها هو الميلان عام 1990، وكان برشلونة اول فريق فاز بلقب المسمى الجديد عام 1992.

تاريخيا: كيف بدأت البطولة؟
في عشرينات القرن الماضي كانت أول بطولة لأوروبا هي كأس التحدي والتي تجمع بين أندية الإمبراطورية النمساوية المجرية، وقد أنشأت كأس ميتروبا، وهي مسابقة على غرار كأس التحدي عام 1927، ولعبت بين أندية أوروبا المركزية، لكن هذه البطولات بقيت محلية إلى حد ما، حتى عام 1930 حيث بدأت أول محاولة لايجاد بطولة على مستوى القارة والبلدان سميت كأس الأمم، وحينها نظم البطولة نادي سيرفيت جنيف السويسري، ولعبت في جنيف وضمت 10 أندية أبطال من أوروبا، وفاز بالبطولة نادي أويبست من المجر، ثم قامت الدول اللاتينية في أوروبا بإنشاء بطولة الكأس اللاتينية فيما بينها عام 1949، بعد النجاح الباهر لبطولة كوبا سود أمريكانا في قارة أمريكا الجنوبية عام 1948، لكن غابريال هانو محرر صحيفة ليكيب الفرنسية بدأ باقتراح إنشاء بطولة على مستوى القارة، حينها نصبت الصحافة الإنكليزية فريق ولفرهامبتون بطلاً للعالم بعد سلسلة ناجحة من المباريات الودية على مستوى العالم، وبعد أخذ ورد طويلين تمكن هانو من إقناع الاتحاد الأوروبي بإنشاء قواعد لهذه البطولة، والتي ولدت في باريس عام 1955 وسميت كأس دوري أبطال أوروبا.

وفاز ريال مدريد في أول خمس بطولات، وهو رقم قياسي لا يزال قائماً حتى اليوم، ويبدو من المستحيل الاقتراب منه لاختلاف المنافسة حالياً عما كانت عليه سابقاً، أخذت الطبعة الأولى من المسابقة مكانها خلال موسم 1955-1956، حيث شارك في البطولة 16 فريقاً وهي: ميلان الإيطالي، أرهوس الدانماركي، أندرلخت البلجيكي، ديورغاردن من السويد، غوارديا ارسو البولندي، هيبرنيان الاستكلندي، بارتيزان بلغراد اليوغوسلافي، إيندهوفن الهولندي، رابيد فيينا النمساوي، ريال مدريد الإسباني، روت فايس إيسن من ألمانيا الغربية، سار من ساربروكن، سيرفت جنيف السويسري، سبورتينغ البرتغالي، ستاد دو ريمس الفرنسي، وفوروس لوبوغو المجري، وقد أجريت أول مباراة في تاريخ المسابقة بين سبورتينغ البرتغالي وبارتيزان اليوغسلافي، حيث انتهى اللقاء 3-3، وسجل أو هدف في البطولة منذ انطلاقتها لاعب سبورتينغ جواو باتيستا مارتينز، وسنوافيكم بسجل الأبطال منذ انطلاقة البطولة وحتى الآن في موضوع منفصل.

شروط ونظام المشاركة
يتاهل 22 فريق مباشرة إلى دوري المجموعات، ويحدد الاتحاد الأوروبي هذه الفرق من خلال ترتيب بلدانها وهذا الترتيب يتم تحديده من خلال نتائج أندية هذا البلد في مسابقتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي (مثال: خطفت ألمانيا موسم 2011-2012 من إيطاليا المركز الثالث في ترتيب البلدان ولذلك فهي ستشارك بأربع فرق في موسم 2012-2013 بينما تشارك إيطاليا بثلاثة فرق فقط)، أما الاندية العشرة المتبقية فهي تتأهل بعد تصفيات تضمها خلال 4 أدوار تلعب تباعاً، بالإضافة إلى ذلك فإن الاتحاد الأوروبي يحدد شروط على كل نادي للمشاركة في البطولة منها مثلاً وجود ملعب على مستوى عالي، البنية التحتية، ومتطلبات التمويل.
– أول فريق يتأهل إلى دور المجموعات بعد المشاركة في كل مراحل التصفيات هو ليفربول وشاركه هذا الانجاز براتيسلافا في نفس الموسم 2005-2006.
– أكثر الأندية ظهوراً في دوري المجموعات هو مانشستر يونايتد 17 مرة.
– شعار دوري الأبطال المعروض في الصورة التالية مستخدم منذ 1992.

شعار دوري الأبطال بونسليغا نيوز

نظام البطولة
تبدأ البطولة كما ذكرنا بوجود 32 فريقاً تقسم إلى ثمان مجموعات بواقع 4 فرق في كل مجموعة، ولا يسمح بتواجد فريقين من نفس البلد ضمن في مجموعة واحدة، يلعب كل فريق مع فرق مجموعته ذهاباً وإياباً، ويتأهل بطل المجموعة والوصيف إلى الدور الثاني، اما صاحب المركز الثالث فينتقل إلى بطولة الدوري الأوروبي.
يلعب الدور الثاني بطريقة خروج المغلوب ذهاباً وإياباً مع احتساب قاعدة أفضلية الهدف خارج الأرض عند التعادل في نتيجة اللقائين، ولا يلتقي فريقان من نفس البلد في الدور الثاني أيضاً بل يمكن ذلك في الدور ربع النهائي فقط، وتلعب الادوار الباقيو أيضاً بطريقة الذهاب والإياب، ما عدا النهائي.

الجوائز المالية
اعتباراً من موسم 2010-2011 أصبحت الجوائز التي يقدمها الاتحاد الأوروبي على الشكل التالي:
– المرور من مرحلة التصفيات (بلاي أوف): 2100000 يورو.
– التأهل لمرحلة المجموعات: 3900000 يورو
– عن كل مباراة في مرحلة المجموعات: 550000 يورو.
– تحقيق انتصار في مرحلة المجموعات: 800000 يورو.
– تعادل في مرحلة المجموعات: 400000 يورو.
– التأهل إلى دور الـ 16: 3000000 يورو.
– التأهل إلى ربع النهائي: 3300000 يورو.
– التأهل إلى نصف النهائي: 4200000 يورو.
– خسارة النهائي: 5600000 يورو.
– الفوز باللقب: 9000000 يورو.
وتضاف إلى هذه الجوائز عائدات النقل التلفزيوني أيضاً، وفي موسم 2010-2011 حقق مانشستر يونايتد أرباح في البطولة بشكل عام وصلت إلى 53200000 يورو، منها 27300000 يورو جوائز البطولة، بالرغم من خسارته للنهائي أمام برشلونة الذي حقق 51000000 يورو، منها 30700000 يورو جوائز البطولة.

التغطية الإعلامية
تجذب منافسات دوري أبطال أوروبا جمهوراً كبيراً يتابعها عبر التلفزيون، ليس فقط في أوروبا بل في مختلف أنحاء العالم، ويتم بث المباريات في أكثر من 70 بلد مع تعليق لأكثر من 40 لغة مختلفة، مع مجموع متابعين يفوق 109 مليون شخص.

الرعاة الرسميون والثانويون للبطولة حالياً
الرعاة الرسميون هم: فورد، هاينيكين، ماستر كارد، سوني إيريكسون، سوني يوروب، سوني كمبيوتر انترتاينمينت يوروب، بلاي ستايشن، يوني كريديت، بينما الرعاة الثانويين هم أديداس التي تقدم الكرات التي يلعب بها، وكذلك كونامي برو التي تطور ألعاب الفيديو الخاصة بالبطولة، ويسمح للأندية بوضع شعار الراعي الرسمي للنادي على القمصان مثلاً بايرن ميونخ يضع شعار شركة الاتصالات تي موبايل.

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

بايرن ميونخ في مواجهة إشبيلية

المرشحين للفوز في ذهاب ربع النهائي

كنت قد تحدثت عن مواجهة بايرن ميونخ وإشبيلية في مقال سابق بعنوان «بايرن ميونخ ليس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline