الرئيسية / مقالات معتصم ابو الذهب / فوق وتحت | المانيا × البرتغال

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


بعدما تحدثنا عن إيجابيات وسلبيات المباراة، يتبقى لنا الحديث عن أفضل وأسوأ لاعب في المباراة التي حقق فيها الألمان المتوقع حيث الفوز وحصد ثلاثة نقاط، بينما فشلت البرتغال وعليها الآن التركيز على القادم.

فوق وتحت | المانيا × البرتغال

الآن إلى الأفضل والأسوأ..

فوق | ماتس هوميلس (المانيا)


منذ سنوات لم يقدم أي مدافع الماني دفاعاً صلباً بشكل واضح، لربما كان هنالك أحدهم متميز وهو آرنه فريدريتش، إلا أن نجم بروسيا دورتموند إستطاع إقناع العالم ويواكيم لوف على وجه الخصوص أن نجوم أبطال المانيا يمكنهم اللعب في صفوف المنتخب ويستحقون ذلك، لأنه قدم مباراة من العمر ووقف نداً لهجات المنتخب البرتغالي وخصوصاً في آخر 15 دقيقة من زمن المباراة، كان مثالياً في الكرات العالية ومثالياً في إغلاق المنافذ وكذلك في إيقاف الهجمات السريعة، وبالتالي هذا اللاعب تفوق على صاحب هدف الفوز ماريو غوميز ويمكنني تقييمه بدرجة 9/10.

تحت | هيلدر بوستيغا (البرتغال)


لم تشهد البرتغال بشكل عام شخص سيء فقد لعبوا كرة دفاعية أغلب أوقات المباراة ما يصعب إختيار الأسوأ، لكن هذا اللاعب كان بارز الوضوح من الجانب السيء، فمنذ إنطلاقة صافرة البداية لحكم اللقاء، بدأ بوستيغا اللعب بخشونة كبيرة وتلقى بطاقة صفراء بعد عرقلة عنيفة على مانويل نوير، ولم يستطيع فعل شيء حقيقي لمساعدة منتخب بلاده، وبالتالي هو الأسوأ بجدارة وبتقييم 4/10.

 

تواصل مع الكاتب على الفيس بوك..

عن معتصم أبو الذهب

مؤسس بوندسليغا نيوز وكاتب ومحلل مختص بكرة القدم الألمانية وخبير في التسويق الإلكتروني

شاهد أيضاً

المانيا والهزيمة أمام المكسيك

أوراق الماضي سلاح لوف للنيل من السويد

انطلقت فعاليات كأس العالم 2018 في روسيا وشهدت المباريات الأولى نتائج مفاجئة وأهمها ما حدث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سجّل وكُن أول من يعلم

ستصلك آخر الأخبار الحصرية والعاجلة قبل الجميع.. انتقالات، قرارات مدربين، قرارات لاعبين وأكثر

Inline
Inline